المزيد  
أردوغان: مقتل خاشقجي كان مخطط له.. ونملك أدلة على "وحشية" الجريمة
موسكو لا تتوقع اختراقات في القمة الرباعية المقبلة في إسطنبول
تفاصيل جديدة حول مقتل "رشا".. غرفة على تليغرام هي المحرّض
قضية خاشقجي.. هل تزعزع الدور السعودي في المنطقة؟
بالصور: فنانٌ من بلدنا.. بلال شوربة مُبدع عاندته الظروف
من هو "كليجدار أوغلو" الذي يحاول داعش قتله وهاجمه أردوغان مؤخرًا؟
أنباء عن الإفراج عن دفعة جديدة من مختطفي السويداء (تسلسل زمني)
خسائر بشرية ومادية جراء أمطار دمشق وريفها

تم العثور على 797  نتيجة بحث

شهد مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية حالة وفاة جديدة، في ضوء الظروف الصعبة التي يواجهها أهالي المخيم المحاصرين منذ أكثر من شهر، وانعكاسات ذلك بصورة مباشرة على الوضع الطبي والصحي داخل المخيم.

أكثر من سبع سنوات مرّت على تلك اللحظة الفارقة التي شكّلت تغيرًا جذريًا في بُنى المجتمع السوري السياسية والثقافية والاقتصادية والاجتماعية وغير ذلك، على انتفاضة الشعب السوري في مارس (آذار) 2011، تلك اللحظة الكاشفة التي تبعتها العديد من التطورات الفاصلة في تاريخ سوريا، لازال ما تبقى من جدران في كثير من الميادين والشوارع والحواري تروي جانبًا من تلك التطورات كافة، كدفتر تدوين مفتوح شاهد على العصر لازال يروي قصصًا من مجازر ومعارك ومواقع مختلفة رُغم تتابعها ومرور السنون.

"تدخل من الباب الخارجي للمجمع السكني -الذي كان سابقًا مخصصًا للطلاب الجامعيين وأصبح الآن غير صالح للسكن لما لاقاه من مرارة الحرب والقصف، وقد دخل إليه المهجرون من غوطة دمشق ومن ريف حمص الشمالي مجبرين لا مخيرين؛ إذ لا مال لديهم- عيناك تقع في المدخل الأول على أحجار يخرج منها الصرف الصحي الذي يحتوي على أقذر أنواع الجراثيم، ثم تدخل لتشاهد غرفاً ليست مجهزة بأي عوامل تساعد الإنسان على العيش بداخلها، بل تعطي الكآبة والحزن والمرض لمن يدخلها".

ثمة أرقام خطيرة تكشف عنها التقارير الصادرة عن منظمات أممية فيما يتعلق بالتعليم في مناطق الصراعات؛ فبحسب تقرير حديث لليونيسيف، فإن "ثلث الأطفال في مناطق الصراعات والكوارث محرومون من التعليم"، بينما تقرير سابق صدر من المنظمة ذاتها في يونيو (حزيران) الماضي خصّ السوريين بأرقامٍ منفصلة، كشف عن أن 2.1 مليون طفل سوري (تتراوح أعمارهم بين الخامسة والـ 17 عامًا) خارج مقاعد الدراسة.

انطلقت يوم الجمعة الماضي تظاهرات عمّت أرجاء الشمال السوري، عبّر فيها المشاركون عن رفضهم لهيئة المفاوضات السورية المعارضة، ورفعوا لافتات معارضة لها ولعددٍ من مسؤولي الهيئة بصفة خاصة.

وأضاف أنّ الوجهاء قسّموا المخيّم إلى ثلاثة أقسام، قسم يرغب بالبقاء في المخيم بشرط تأمين خدمات صحيّة وإغاثيّة

مازالت منظمات المجتمع المدني السوري في طور البدايات لتفعيل دور المرأة.. والمحاولات كبيرة وجهود مكثفة تقدم من قبل الكثير من المنظمات والمبادرات ولكن نحتاج لتظافر الجهود في سبيل التنسيق والتعاون للوصول لتفعيل وتمكين حقيقي للمرأة السورية سواء في الداخل السوري أو دول الجوار وعلى الأخص تركيا

....رؤية المزيد