المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

مصر تفتح ذراعيها لنظام الأسد.. "ليست لدينا أي شروط"

 
   
16:13

http://anapress.net/a/519397876892125
107
مشاهدة


مصر تفتح ذراعيها لنظام الأسد.. "ليست لدينا أي شروط"
وزير خارجية مصر سامح شكري- أرشيفية

حجم الخط:

كشف وزير خارجية مصر سامح شكري، اليوم الأربعاء الموافق 20 مارس/ آذار 2019 عن موقف بلاده "الرسمي" من مسألة عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية.

وقال الوزير المصري في حديثه مع وكالة الأنباء العمانية، رداً على سؤال حول عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية، قائلاً إن بلاده ليس لديها أي شروط لذلك.

وصرح شكري أن "مصر ليست لديها أي شروط لعودة سوريا.. وأن القاهرة ودمشق تربطهما علاقات قوية"، مضيفًا: "عملت خلال السنوات الماضية على الدعوة لاحتواء الأزمة وتجنيب سوريا وشعبها ويلات الحروب والدمار والمخاطر المرتبطة بعمل التنظيمات الإرهابية على الأراضي السورية .. كما دعوت إلى تعزيز ما من شأنه استقرار ووحدة وسيادة سوريا".

وتثار بأروقة الجامعة العربية أحاديث متصلة بشأن عودة سوريا إلى الجامعة، وهي الفكرة التي تؤيدها وتدفع بها بعض الدول العربية، فيما تناهضها دول أخرى، ما يجعل الملف محل خلاف عربي داخلي واسع حاضر بقوة كلما أثير ذلك الملف، على حد تعبير مصدر دبلوماسي عربي لـ "أنا برس" في تصريحات سابقة.

ويذكر أن مواقف عربية أكثر مرونة قد حظي بها نظام بشار الأسد خلال الشهور الماضية، تمثلت في واحدة من أبرز المحطات في ذلك الصدد بإعادة دولة الإمارات العربية المتحدة العمل بسفارتها في دمشق تلتها على خطاها دولة البحرين. فيما زار الرئيس السوداني عمر البشير سوريا قبل نهاية العام الماضي كأول رئيس عربي يزور دمشق ويلتقي الأسد منذ مارس/ آذار 2011. (اقرأ/ي أيضاً: تصريح جديد للأمين العام لجامعة الدول العربية حول مقعد سوريا).

 




كلمات مفتاحية