المزيد  
تفاصيل عملية عسكرية لقوات الأسد في جرود عرسال اللبنانية
دول المقاطعة.. تراجع أم تكتيك سياسي للضغط على قطر؟
عشرات اللبنانيين يتحركون ضد "الممارسات العنصرية" ضد السوريين.. هذا ما فعلوه
الطلاق الروحي.. جفاف وصحراء الحياة الزوجية
"لا تستسلموا.. حياتنا مستمرة".. رسالة سوري لم يمنعه فقد ساقيه عن مواصلة الكفاح
قيادي بالوفد التفاوضي يوجه رسالة إلى البطريرك مار بشارة بطرس الراعي
بعد يومين متتالين من الاقتتال.. تعرف على ملامح اتفاق مبدأي بين أحرار وتحرير الشام
علقوا الإضراب لأسباب مختلفة ومتأهبون للعودة إليه من جديد

تعرف على فوائد النظام الغذائي "النباتي"

 
   
10:43


تعرف على فوائد النظام الغذائي "النباتي"

رغم خلوه من منتجات اللحوم الحمراء والبروتين الحيواني، إلا أن النظام الغذائي النباتي يعتبر من أفضل وأصح الأنظمة الغذائية حسبما أكدت كثير من الأبحاث والدراسات العلمية، والتي أثبتت أن الأشخاص النباتيون يتمتعون بصحة أفضل، حيث أنه يحارب العديد من الأمراض الخطيرة ويقضي عليها تماماً مثل أمراض القلب والسكري والسرطان وغيرها، إضافة إلى قدرته على تقوية الجهاز المناعة .

وقد كشفت دراسة حديثة وجود صلة مباشرة بين كمية الأطعمة الغنية بالألياف المستهلكة والمتمثلة في أنواع الخضروات والفواكه المختلفة وصحة الجهاز الهضمي،وقال الباحثون إن هذه الأطعمة تحتوي على الأحماض الدهنية المعززة للصحة، والتي تعمل على خفض خطر الإصابة بالالتهابات، ومرض السكر وأمراض القلب، حيث أوضحوا أنه يتم إنتاج هذه الأحماض والتي تسمى "SCFAs" عند تخمر الألياف الناتجة عن المواد النباتية الغذائية في القولون، وهى مصدر الطاقة الأساسية لخلايا القولون، مما يجعلها حيوية لصحة القولون، كما أن لديها خصائص مضادة للسرطان ومضادة للالتهابات.

وأوضح الباحثون أن متبعي "حمية البحر الأبيض المتوسط" الشهيرة والغنية بالألياف والفواكه والخضراوات والبقوليات ارتفعت لديهم كمية الميكروبات الجيدة في الأمعاء، وانخفض لديهم الشعور بالحموضة أو الانتفاخ مقارنة بالأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي يتضمن الكثير من اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان.

وفي دراسة أخرى أجراها باحثون من جامعة واشنطن، والتي أظهرت أن النظام الغذائي النباتي القليل الدهون يساعد المصابين بالنوع الثاني من السكري على تخفيف الآلام الجسدية التي يسببها وضعهم الصحي.

حيث أشار القائمون بالدراسة إلى أن معظم المصابين بالنوع الثاني من السكري يعانون من اعتلال في أعصاب الأطراف ويكون وضعهم بائسا بسبب عدم وجود علاجات جيدة، كما يزداد الألم سوءا باضطراد.

ويقول تقرير الباحثين إن استبعاد المنتجات الحيوانية والأطعمة التي تحتوي على الزيت يمكن أن يجعل هؤلاء المرضى أكثر صحة ويخفف آلامهم إلى درجة إزالتها، وفي دراسة علمية أخرى اتضح أن النباتيون هم الأكثر قدرة على التخلص من الدهون الزائدة بمعدلات أسرع من أقرانهم الذين يتبعون وصفة تحتوي على اللحوم والألبان.

وعكفت الدراسة التي أجرتها جامعة "ساوث كارولينا" الأمريكية على عقد مقارنة بين البدناء الذين اتبعوا حميات نباتية، والبدناء الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا مزيجًا من المنتجات الحيوانية والأطعمة النباتية، وفي نهاية الستة أشهر المتابعة، وجد أن البدناء الذين اتبعوا وصفات نباتية نجحوا في فقد المزيد من الوزن والكيلوجرامات بمعدل 4,3% بواقع 16,5 رطل، مقارنة مع البدناء الذين أتبعوا نظامًا غذائيًا يعتمد على المنتجات الحيوانية والنباتية.

ووفقا لدراسة أخرى نشرها موقع "هيلث داي نيوز"، أوضح باحثون من جامعة ليندا في كاليفورنيا قاموا بإجراء دراسة طويلة شملت أكثر من 73 ألف مشارك، وتوصلوا إلى استنتاج مفاده أن بعض الأنظمة الغذائية التي يتبعها النباتيون مرتبطة بتراجع الوفيات وانخفاض نسبة الإصابة بأمراض مميتة.

كما أكدت  كثير دراسات سابقة أن هناك بعض الأغذية المرتبطة بالوفيات، ومن خلالها تبين أن تناول تلك الأغذية مرتبط بانخفاض نسبة الوفيات، ومن هذه الأغذية المكسرات والفواكه والحبوب والألياف والأحماض الدهنية غير المشبعة والسلطة وبعض عادات الغذاء التي يتبعها سكان البحر الأبيض المتوسط والتي تعتمد على الخضروات والمواد منخفضة الكربوهيدرات، بينما تعد اللحوم والسكريات من الأغذية الثقيلة والمرتبطة بارتفاع معدل الوفيات، ما يعني أن النباتيين يعمرون أطول .

من جانبه، يتفق أستاذ التغذية بجامعة حلوان، الدكتور أشرف عبد العزيز، مع نتائج هذه الدرسات، مؤكداً على فوائد النظام الغذائي النباتي في حماية الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة، فالاعتماد على النظام الغذائي القائم على الخضروات والفواكه يتميز بأنه قليل الدهون وغني بالألياف والفيتامينات والمعادن، وبالتالي تحسن الصحة بشكل ملحوظ وزيادة قوة الجهاز المناعي مقارنة بالمنتجات الحيوانية بجميع أشكالها، والتي تحتوي على نسب عالية من الدهون المشبعة التي تؤدي إلى زيادة مستوى الكوليسترول في الدم وارتفاع ضغط الدم.

ويضيف عبد العزيز "تراكم هذه الدهون على القلب تزيد من خطر الإصابة بتصلب الشرايين أو انسدادها وأمراض القلب المختلفة، وبالتالي ارتفاع خطر الوفاة بالأزمات القلبية المفاجئة، ومن هنا جاءت النتائج التي تؤكد على أن النباتيين أطول عمراً من آكلي اللحوم، كما أن احتواء هذا النظام على نسبة قليلة من الدهون والسعرات الحرارية يساعد في خفض الوزن والحماية من الإصابة بالسمنة مقارنة بمنتجات اللحوم والتي تحتوي على نسب عالية من الدهون وتزيد من الوزن بشكل كبير" .

ويلفت عبد العزيز إلى أن النظام النباتي أيضاً يساهم بشكل كبير في الحماية من الاصابة بأمراض السرطان المختلفة لاحتوائه على مضادات الأكسدة والموجودة في كثير من الخضروات مثل البروكلي والكرنب والخضروات ذات اللون الأخضر الداكن، والتي تتميز بفاعليتها الشديدة في محاربة أمراض السرطان المختلفة .