المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

السوريون في الخارج.. طاقات انتاجية هائلة تضخ مليارات الدولارات‎

 
   
09:36

http://anapress.net/a/239237108931484
183
مشاهدة


السوريون في الخارج.. طاقات انتاجية هائلة تضخ مليارات الدولارات‎

حجم الخط:

"لسنا عالة على أحدٍ.. نقوم بكسب أرزاقنا بعرقنا، ونسهم بصورة واضحة في الاقتصاد المصري، ونوفر العملة الصعبة من خلال تجارتنا.. السوريون يعملون ويضخون المليارات.. يساعدهم في ذلك ترحيب الشعب المصري بهم، ويقومون بتشغيل مصريين معهم أيضًا".. رسالة قالها المسؤول عن جمعية اللاجئين السوريين في مصر تيسير النجار في حوارٍ سابق مع "أنا برس" استعرض فيه أوضاع السوريين في مصر، وأشار خلاله إلى الطاقات الانتاجية الهائلة للسوريين في مصر.

وتنطبق الحالة نفسها على السوريين في كل مكان في الخارج، والذين ساهموا –كل في موقعه ومجال عمله- في دعم اقتصاد البلد الذي يتواجدون فيه باستثماراتهم في شتى المجالات، بداية من المشروعات متناهية الصغر وحتى المشروعات الكبيرة والشركات الكبرى، بما جعلهم مثالًا يحتذى به في تلك المجتمعات.

وتؤكد ذلك التقارير الرسمية الصادرة عن مؤسسات دولية ومحلية، فرصد تقرير حديث صادر عن البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة مساهمة السوريين في ضخ 800 مليون دولار في الاقتصاد المصري منذ العام 2011 وحتى اللحظة. وهو رقم "نسبي" غير شامل، وقد يكون أكثر من ذلك أضعاف مضاعفة على اعتبار وجود العديد من الأنشطة غير المسجلة.

  السوريون ضخوا ما يزيد عن 800 مليون دولار في الاقتصاد المصري.. منطقة صناعية سورية متكاملة في مصر قريبًا

واتفق تجمع رجال الأعمال السوريين في مصر مع وزارة الصناعة والتجارة الخارجية في وقت سابق العام الجاري على إنشاء وحدة مختصة بين الطرفين، في خط متواز مع دراسات لإنشاء "منطقة صناعية سورية متكاملة" تختص بصناعات الغزل والنسيج. بما يكشف حجم الاستثمارات السورية في مصر على وجه التحديد.

ويقول المحلل الاقتصادي المصري محمد عاصي في تصريح لـ "أنا برس" إن لمسات السوريين في الاقتصاد المصري واضحة، يمكن ملاحظتها بسهولة من خلال المحال التجارية المنتشرة في كل مكان في مصر تقريبًا وموزعة عبر المحافظات، سواء محلات المأكولات الشامية وحتى متاجر المفروشات والأقمشة وخلافه، وكذلك الشركات التي يمتكلها سوريون في مصر، وكل ذلك يدعم الاقتصاد المصري بملايين الدولارات، ويسهم في تشغيل عدد كبير من المصريين أيضًا، بما يجعل من الاستثمارات السورية عامل إضافة للاستثمار المصري، رغم عدم وجود إحصائية شاملة بوسعها أن ترصد رصدًا دقيقًا مدى مساهمة السوريين في الاقتصاد المصري.

ويعتقد بأن المستثمرين السوريين يتميزون باختياراتهم لمجالات الاستثمار المناسبة، وانحصر ذلك بشكل دقيق في عدد من القطاعات من بينها الأغذية والمأكولات السريعة والأقمشة والمفروشات، وتحظى تلك المشروعات بإقبال وقبول واسع من جانب المصريين.  ويرى أن الاستثمارات السورية في مصر جاءت من منطلق التسهيلات التي تقدمها الدولة للاستثمار وهو ما جعل من مصر قبلة للمستثمرين السوريين، والحال نفسه في تركيا أيضًا.

وفندت دراسة أصدرها مركز دمشق للأبحاث والدراسات، حجم رؤوس الأموال السورية بالخارج، وكشفت الدراسة عن أن تلك الأموال تتراوح ما بين 28 حتى 140 مليار دولار خلال السنوات الماضية. وألمح التقرير إلى حصول لبنان –رغم شكوى المسؤولين اللبنانين من فاتورة استضافة اللاجئين السوريين على الأراضي اللبنانية وتكلفتهم على الاقتصاد اللبناني- على جزء كبير من تلك الاستثمارات السورية، على اعتبار أن الاحتياطي بالبنك المركزي اللبناني ارتفع من 29 مليار دولار إلى 37 مليار دولار دون أن توضح بيروت سبب تلك الزيادة التي أرجعها التقرير إلى الاستثمارات السورية (أي ما يقابل 8 مليار دولار).

وتحدث التقرير كذلك عن نصيب الأردن من الاستثمارات السورية، على اعتبار أن هنالك 191 مستثمرًا سوريًا سجلوا 370 مصعنًا رسميًا هناك، وتشكل رؤوس الأموال السورية المستثمرة في الأردن قرابة الـ 15%  من حجم الاستثمارات الخارجية بالبلد، وفق ما أكده التقرير الذي تحدث كذلك عن المستثمرين السوريين في تركيا وإسهاماتهم في الاقتصاد التركي بواقع أكثر من عشرة آلاف شركة مسجلة وغير مسجلة، لتشكل الاستثمارات السورية نسبة 22.3% من إجمالي الاستثمارات الأجنبية في العام 2015.