المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب

 
   
15:27

http://anapress.net/a/327308514096068
863
مشاهدة


ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب

حجم الخط:

أرسلت ميليشيا الحشد الشعبي العراقي، نحو 250 من مقاتليها إلى خطوط المواجهات مع المعارضة السورية، في منطقة إدلب.

 ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر لم تسمها، أن 250 من مقاتلي "الحشد الشعبي" دخلوا من العراق إلى سوريا الأحد، عبر مدينة البوكمال شرق دير الزور، وتمركزت في معسكر للميليشيات التابعة لإيران، شمالي مدينة دير الزور.

وأوضحت المصادر أن مقاتلي "الحشد الشعبي" و200 عنصر من الميليشيات التابعة لإيران، انطلقوا من المعسكر المذكور في حافلات، ليصلوا خطوط الجبهة ضد فصائل المعارضة السورية في محافظة إدلب.

وتواصل إيران منذ نحو 3 أشهر إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة إلى منطقة خفض التصعيد، فيما يقول ناشطون معارضون، إن تلك التعزيزات تأتي في إطار حملة عسكرية مرتقبة على إدلب رغم اتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلا إليه الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين.

وأعلنت تركيا، وروسيا وإيران، في مايو/أيار 2017، توصلها إلى اتفاق على إقامة "منطقة خفض تصعيد" في إدلب، ضمن اجتماعات أستانا المتعلقة بالشأن السوري.

ورغم تفاهمات لاحقة، تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب وأحدثها في كانون الثاني/ يناير الماضي، إلا أن قوات النظام وداعميه واصلوا هجماتهم على المنطقة.‎

وأدت الهجمات إلى مقتل أكثر من 1800 مدني، ونزوح ما يزيد عن مليون و942 ألف إلى مناطق هادئة نسبيا أو قريبة من الحدود التركية، منذ كانون الثاني 2019.

وأعلن أردوغان وبوتين، في 5 آذار الماضي، توصلهما إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إدلب، بدأ سريانه في اليوم التالي.