المزيد  
وساطة روسية بين الأسد ومخلوف .. تقضي بإخراج الأخير من سوريا
بعد استهداف جنودها على الطريق الدولي M4.. روسيا ترد بقصف على ريف إدلب
شبكات دولية.. ورجال أعمال من موسكو قاموا بتمويل النظام السوري
أحمد داود أوغلو: المسؤول الأول عن كل ما حدث في سوريا هو الأسد
مناشدات من "منسقو الاستجابة" لاتخاذ تدابير متسارعة لتطويق "كورونا" في مخيمات الشمال
تعرف على مضمون رسالة الرئيس الفلسطيني لـ "بشار الأسد"
الأمم المتحدة تدعو أطراف الصراع في سوريا بضرورة تأمين وصول المساعدات الإنسانية
"لاتنازل عن الكرسي".. الحريري خلفا للعبدة والعبدة خلفا للحريري

فصائل المعارضة تشن هجوما معاكسا بريف حلب.. وإسقاط طائرة للنظام

 
   
18:26

http://anapress.net/a/290846458779965
64
مشاهدة


فصائل المعارضة تشن هجوما معاكسا بريف حلب.. وإسقاط طائرة للنظام

حجم الخط:

بدأت فصائل المعارضة ظهر اليوم الجمعة عملاً عسكرياً بدعم تركي ضد مواقع تقدمت إليها الميليشيات الروسية والإيرانية مؤخراً في ريفي حلب الغربي والجنوبي، وتمكنت من إلحاق خسائر بشرية ومادية في صفوفها مع بداية الهجوم أبرزها طائرة مروحية.

وأفاد مراسل "أنا برس" أبو العز الحلبي بريف حلب، بأن فصائل المعارضة بدأت هجوماً على محاور "ميزناز" و"جىزايا" و"كفر حلب" بريف حلب الغربي.. بدعم وتغطية من المدفعية التركية.. وتمكنت الفصائل السيطرة على تلة قرطبة المهمة والواقعة بين كفر جوم و أورم الكبرى قرب جمعية الرحال.

وأشار المراسل إلى أنه تم إسقاط طائرة مروحية في سماء دارة عزة غربي حلب، وهي الثانية التي يتم إسقاطها بصاروخ مضاد للطيران في الشمال السوري خلال أيام.

وتولت المدفعية التركية المنتشرة داخل محافظة إدلب التمهيد الناري، كما أطلق الجيش التركي عدة صواريخ ثقيلة من داخل الحدود قبالة إدلب.

وفي السياق ذاته أسقطت الفصائل المقاتلة في ريف حلب طائرة مروحية لقوات النظام السوري، بالتزامن مع هجوم عكسي على مواقع النظام، بحسب ما أفاد به مراسل عنب بلدي في المنطقة.

وأكد مراسل "أ،ا برس" إن الطائرة سقطت في ريف مدينة دارة عزة، مشيرًا إلى أن الأنباء تتحدث عن أن الجيش التركي استهدفها من مواقعه على الحدود مع سوريا.

وتعتبر هذه الطائرة الثانية التي تسقط في المنطقة، إذ أُسقطت طائرة مروحية في 11 من شباط الحالي بريف حلب، باستخدام صاروخ مضاد للطائرات

وأسقطت الفصائل قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات جرَّاء استهداف مجموعة بينهم ضابط برتبة رائد إصابته بالغة، كما وقعت مجموعة أخرى بين قتيل وجريح جرَّاء استهدافها بصاروخ مضاد للدروع على محور ميزناز بريف حلب الغربي.

وأوقع صاروخ آخر مجموعة ثالثة بين قتيل ومصاب جرَّاء استهداف سيارة نقل عسكرية كانوا يستقلونها على محور خان العسل.

وفي محور بلدة كفر حلب بريف حلب الغربي تم تدمير مدفع للميليشيات رشاش من عيار "23 مم"، كما تم تدمير مدفع آخر من نفس العيار على جبهة "ميزناز" المجاورة.

يشار إلى أن الميليشيات الروسية والإيرانية تمكنت ليلة البارحة من إحراز تقدم بالقرب من بلدة الأتارب المهمة غرب حلب والمحاذية لريف إدلب الشمالي رغم تكبدها خسائر بشرية ومادية.