المزيد  
إدلب منزوعة السلاح.. والائتلاف يحذر من جبهة النصرة
دلالات وتداعيات انتشار غواصات وسفن الناتو في البحر المتوسط
غارات إسرائيلية على مدينة اللاذقية.. والنظام يسقط طائرة عسكرية روسية
تطبيق الراصد لحماية المدنيين في الشمال السوري
انتقادات تطال رئيس الحكومة السوريّة المؤقّتة.. وأبو حطب: كل من ينتقدنا هو مع الأسد
لؤي حسين: المعركة في إدلب "آتية لا محالة".. هذا فقط ما تغيّر
قرار جديد من العراق بخصوص الحدود مع تركيا
الأزمة السورية تتصدر قمة بوتين أردوغان في سوتشي

نداءات استغاثة ومناشدات إنسانية في "حويجة كاطع"‎

 
   
09:48

http://anapress.net/a/861210367646844
49
مشاركة


نداءات استغاثة ومناشدات إنسانية في "حويجة كاطع"‎

حجم الخط:

أطلق عدد من الناشطين الحقوقيين والإعلاميين نداء استغاثة أطلقوا عليه "النداء الأخير" لإنقاذ من تبقى من أهالي حويجة كاطع على قيد الحياة، وتزامن النداء مع إعلان قوات الأسد والميليشيات الموالية لها على الأرض ببدء عمل عسكري واسع النطاق لفرض سيطرتهم على "حويجة كاطع" الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة "داعش".

وجاء في نص البيان: نحن المدنيون العالقون في حويجة كاطع وهي عبارة عن جزيرة صغيرة وسط نهر الفرات نتعرض منذ أسبوع لهجوم بمختلف أنواع الأسلحة من قبل قوات الأسد الذي يحاصرنا ويستهدفنا بذريعة قتال داعش، ويشاركه في ذلك سلاح الجو الروسي، وقدّ قُتل وجُرح منا حتى الآن عشرات الأطفال والنساء والشباب دون قدرتنا على تلقي العلاج أو الإغاثة الطبية.

تابع البيان: قد حاولنا مسبقاً اجتياز نهر الفرات إلى الضفة التي تُسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية لكن مقاتلي التنظيم كانوا يمنعوننا دائماً، وعلى الرغم من إعلان "قسد" جاهزيتها لاستقبالنا إلا أنها تقف مكتوفة الأيدي حيال ما نعانيه من تهديدات يومية، إذ لا يمكننا عبور النهر ولا نمتلك سفن ولا حتى قوارب لنقل الأطفال والنساء والشيوخ، ناهيك عن اتخاذنا كدروع بشرية من قبل مقاتلي التنظيم.

حويجة كاطع تخلو من تواجد تنظيم الدولة ويقتصر الأمر بها على بعض الخلايا النائمة 

وناشد البيان في ختامه قوات التحالف الدولي والقوى التابعة لها والهيئات المدنية في العالم أجمع بضرورة التدخل العاجل لإجلاء المحاصرين نحو الضفة الشمالية من نهر الفرات التي لا تفصلنا عنه سوى مسافة 100 متر فقط.

في ذات السياق، أفاد الناطق السياسي لاتحاد عشائر وقبائل سوريا علي الدخيل في تصريحات خاصة لـ "أنا برس"بأن حويجة كاطع تخلو من تواجد تنظيم الدولة ويقتصر الأمر بها على بعض الخلايا النائمة الأمر الذي يُتيح لقوات الأسد وحليفها الروسي باستباحة دماء المدنيين ويمنحهم الذريعة لذلك.

وأضاف "الدخيل" أن مجلس العشائر والقبائل السورية اجتمع مساء أمس الخميس مع القائمين على مجلس الدراسات الاستراتيجية بمقرهم الرئيسي في العاصمة التركية أنقرة، بهدف حث جميع الأطراف التي تمتلك القدرة للضغط على الأطراف المتنازعة لتجنيب المدنيين في حويجة كاطع مواجهة سياسة القتل والتدمير التي ينتهجها الأسد وحلفائه تجاههم. (اقرأ أيضًا: محاصرون من قبل النظام في "حويجة كاطع" يطلقون نداءات استغاثة).

https://youtu.be/T2ys4TziL28

إلى ذلك كشف "الدخيل" عن أن 85% من المتواجدين في حويجة كاطع هم من المدنيين والأماكن الذي تتواجد بها خلايا تنظيم داعش معروفة للقاصي والداني، مؤكداً في ذات الوقت أن هذه الحملة العسكرية مقصودة وتهدف لإذلال من رفض الخروج من أرضه والبقاء ضمنها بكل السبل المتاحة.

وتجدر الإشارة إلى أن ميليشيات الحشد الشعبي العراقي ومقاتلي حزب الله العراقي تمكنوا يوم أمس الأول من السيطرة على مدينة البوكمال الاستراتيجية بدعم من قبل سلاح الجو الروسي، وتلا ذلك بيان رسمي صدر عن وزارة الدفاع في حكومة الأسد تؤكد سيطرة قوات الأخير على المدينة مع استمرار ملاحقتهم لفلول التنظيم في الأحياء والقرى المجاورة.

 




معرض الصور