المزيد  
تفاصيل استنفار أمني واسع في الشمال السوري
تعرف (ي) إلى عدد اللاجئين العائدين إلى سوريا خلال 45 يومًا
موقف رمادي لـ "روسيا" من تهديدات تركيا بشن عملية عسكرية شرق الفرات
على مدار 7 سنوات.. السوريون يؤسسون 4 شركات يوميًا في تركيا
سخرية واستهجان.. هكذا علق سوريون على توجه النظام لإطلاق أول قمر صناعي
توابع تصريحات أردوغان.. الإدارة الذاتية تعلن النفير العام
أول رد أميركي على تركيا بشأن عمليات شرق الفرات المرتقبة
فقط في سوريا.. بناء مشفى من "اللاشيء" تقريبًا بجهود تطوعية

حشود تحرير الشام تثير فصائل المعارضة.. وانشقاقات بصفوف الهيئة

 
   
11:55

http://anapress.net/a/13474881235716
541
مشاركة


حشود تحرير الشام تثير فصائل المعارضة.. وانشقاقات بصفوف الهيئة

حجم الخط:

في الوقت الذي ترتفع فيه حدّة المواجهات والخلافات بين هيئة تحرير الشام وأحرار الشام لأسباب مختلفة تحضّر من خلالها تحرير الشام لمواجهات ضخمة ربما تكون الفاصلة في الأيام القادة من خلال حشد القوات في عموم المحافظة بهدف السيطرة عليها بالكامل لا سيما بعد التصريحات التركية عن تدخل وشيك في ادلب والخلافات السلطوية بينها وبين أحرار الشام التي وضعت الطرفين موضع السيف والترس، في وقت انشقت عدة كتائب عسكرية عن تحرير الشام وانضمت لأحرار الشام رغم عدم تجاوز أشهر قليلة على مبايعة الهيئة.

الأحداث الأخيرة التي تم من خلالها الإعلان عن تدخل تركي قريب في ادلب ضمن اتفاق خفض التوتر ومساندة القوات التركية من عدد كبير من فصائل العسكرية المعارضة، أجبر هيئة تحرير الشام التي أعلنت أنها ترفض التدخل التركي وستمنعه بالقوة، أجبرها على اتباع استراتيجية جديدة تقضي باستئصال الفصائل العسكرية التي ستساند تركيا أولاً وضرورة انهائها لتكون الهيئة هي القوة العسكرية الوحيد المسيطرة على المحافظة بشكل كامل في مرحلة صعبة باتت ادلب المعقل الوحيد للمعارضة في سوريا.

 تأتي التصريحات والخلافات والتربص بحرب وشيكة بين تحرير الشام وأحرار الشام ربما ينهي أحدهما الآخر خلالها

ما يثبت الادعاءات التي تشير إلى نيّة تحرير الشام محاربة الفصائل العسكرية والسيطرة على ادلب لاسيما أحرار الشام ودرع الفرات تصريح "الفاروق أحرار" أحد القادة الميدانيين في حركة أحرار الشام عبر حسابه على تلغرام بالقول" يبدو أن هناك أناساً أزكمت أنوفَهم رائحةُ دم البغي والصيال، فأسكرتهم عن حقيقة الأخوة الإسلامية، وغاب عنهم أن تلبيس بعض المتميشخين لهم سينقلب عليهم، واللهُ لا يخادع بشعارات ولا هتافات، وستكون الدائرة عليهم ومن داخلهم، ففطرة أهل الشام لا تفتؤ تفضح من يلبّس عليها، ثم تركله حيث يستأهل".

ما دفع تحرير الشام للرد على لسان "عماد الدين مجاهد" مسؤول العاقلات العامة في الهيئة عبر قناته على تلغرام بالقول "نؤكد على أن تصريحات بعض القياديين في "أحرار الشام" تندرج ضمن الحرب والهجوم الإعلامي، ووصف هيئة تحرير الشام بالبغي لا يمكننا فهمه إلا كونه خطوة استباقية لمؤامرات يحضرونها للشمال السوري".

تأتي التصريحات والخلافات والتربص بحرب وشيكة بين تحرير الشام وأحرار الشام ربما ينهي أحدهما الآخر خلالها بعد سلسلة انشقاقات في صفوف الهيئة زادت الأمر تعقيداً، لا سيما بعد أن قام عدد من الشرعيين والكتائب العسكرية التي بايعت تحرير الشام لدى تشكيلها قبل قرابة الستة أشهر عادت أمس وأعلنت البيعة لأحرار الشام من جديد على خلفية الصدامات بين الطرفين بخصوص توجيه الاتهامات لأحرار الشام باستمالة المجموعات للانشقاق وقيام مجموعات أخرى بالانشقاق وتسليم مقراتها للهيئة الأمر الذي استدعى إعادة النظر من قبل هذه الكتائب التي آثرت العودة إلى صفوف الحركة والعمل من جديد.

وأبرز القادة والكتائب التي انشقت عن صفوف الحركة وبايعت أحرار الشام هي: كتيبة المدفعية والهاون، محمد أبو الدرداء "قيادي سابق في جبهة النصرة"، مجلس شورى عشائر الموالي الموحد، سرية أنصار الشريعة العاملة في سهل الغاب قطاع حماة، أبو البراء طعوم قائد لواء أجناد الشام مع لوائه، كتيبة حذيفة بن اليمان العاملة في منطقة دارة عزة، كتيبة محمد أسعد بدر في سراقب، كتيبة أحرار إسقاط - قطاع الحدود.

لم يقتصر الأمر على انشقاقات في كتائب انضمامها لأحرار الشام بل تعداه الأمر إلى إعلان بعضها الاستقلالية وعدم التبعية لأي جهة عسكرية مثل كتائب أبو عمارة التي بايعت تحرير الشام قبل أشهر أعلنت أمس عودتها لاسم سرية أبو عمارة للمهام الخاصة وعدم تبعيتها لأي فصيل، كذلك زيد العطار الذي أعلن أنه لم يعد مسؤول إدارة الشؤون السياسية وأنه مستقيل من الهيئة بشكل كامل.