المزيد  
وساطة روسية بين الأسد ومخلوف .. تقضي بإخراج الأخير من سوريا
بعد استهداف جنودها على الطريق الدولي M4.. روسيا ترد بقصف على ريف إدلب
شبكات دولية.. ورجال أعمال من موسكو قاموا بتمويل النظام السوري
أحمد داود أوغلو: المسؤول الأول عن كل ما حدث في سوريا هو الأسد
مناشدات من "منسقو الاستجابة" لاتخاذ تدابير متسارعة لتطويق "كورونا" في مخيمات الشمال
تعرف على مضمون رسالة الرئيس الفلسطيني لـ "بشار الأسد"
الأمم المتحدة تدعو أطراف الصراع في سوريا بضرورة تأمين وصول المساعدات الإنسانية
"لاتنازل عن الكرسي".. الحريري خلفا للعبدة والعبدة خلفا للحريري

شمس الإبداع السوري لا تغيب.. حضور سوري قوي بالقائمة الطويلة للبوكر

 
   
14:55

http://anapress.net/a/201205917979613
488
مشاهدة


شمس الإبداع السوري لا تغيب.. حضور سوري قوي بالقائمة الطويلة للبوكر

حجم الخط:

"شمس الإبداع السوري لا تغيب".. هذا ما تؤكده من جديد القائمة الطويلة لجائزة البوكر العربية، والتي شهدت حضور ثلاث روايات سورية.

وأعلنت الجائزة العالمية للرواية العربية، اليوم الثلاثاء، عن الروايات المرشّحة للقائمة الطويلة بدورتها للعام 2020 (تبلغ قيمة جائزتها 50 ألف دولار أمريكي). ضمت القائمة 16 رواية (3 كاتبات و13 كاتباً من 9 بلدان) وتم اختيار الروايات من بين 128 رواية تقدمت للجائزة.

تعالج الروايات قضايا تمس العالم العربي اليوم، كما تلقي الضوء على تاريخ المنطقة العربية وتراثها الغني، من ليبيا في زمن ما قبل الفراعنة، وآسيا الوسطى في العصر الوسيط ومصر في القرن التاسع عشر، وسوريا في بداية القرن العشرين والستينيات، وصولا إلى السنوات الأخيرة في العراق والجزائر.

وتصوّر الروايات مصائر مدن بأكملها، مثل حلب، والجزائر العاصمة والرباط، كما أنها تهتم بمصائر أفراد يحاولون العيش وسط الحرب والخراب.

أما الروايات السورية المرشحة بالقائمة، ففي مقدمتها رواية "ماذا عن السيدة اليهودية راحيل؟" للروائي سليم بركات، ورواية "لم يصل عليهم أحد" لخالد خليفة، ورواية "الحي الروسي" لخليل الرز.

جرى اختيار القائمة الطويلة من قبل لجنة تحكيم مكونة من خمسة أعضاء، برئاسة محسن جاسم الموسوي، ناقد عراقي وأستاذ الدراسات العربية والمقارنة في جامعة كولمبيا، نيويورك، وبعضوية كل من فيكتوريا زاريتوفسكايا، أكاديمية وباحثة روسية، نقلت العديد من الروايات العربية إلى الروسية، منها رواية "فرانكشتاين في بغداد" لأحمد سعداوي الفائزة بالجائزة عام 2014، وأمين الزاوي، روائي جزائري يكتب باللغتين العربية والفرنسية، وأستاذ الأدب المقارن والفكر المعاصر في جامعة الجزائر المركزية، وريم ماجد، إعلامية وصحفية تلفزيونية من مصر، و مدربة في مجال الصحافة والإعلام.

 

وفي إطار تعليقه على القائمة الطويلة، قال رئيس لجنة التحكيم، محسن الموسوي، في بيان: "تنوعت روايات القائمة الطويلة في مضمونها، فتناولت موضوعات الحرب والسلام والتاريخ وقضايا الجماعات المهمشة والأقليات، والعلاقة بالآخر. كما تعتني الروايات بالأزمة الفردية والإنسانية، وتعتني بالتجريب الروائي وإشكالياته، وكانت الروايات المرشحة تتنافس بشدة موضوعاً وأسلوباً، ولهذا أخذت اللجنة في الاعتبار أهمية التركيز على صنعة الرواية وثرائها وتنوع مقارباتها واكتنازها الأسلوبي والفكري والموضوعي".

من جانبه، قال رئيس مجلس الأمناء، ياسر سليمان: "تقدم الجائزة العالمية للرواية العربية من خلال القائمة الطويلة التي اختارتها لجنة التحكيم لهذه الدورة مجموعة من الروايات التي تغوص في أعماق الهموم العربية والإنسانية، مستفيدة في ذلك من مسيرات تاريخ طويل متشعب تتداخل فيه الآفاق التي لا ينعتق الحاضر من قبضتها. وتحمل هذه القائمة في ثناياها هموم المدينة العربية ومنعطفات هذه الهموم بكل ما فيها من دمار وخراب، وهي في ذلك تدوّن لتاريخ يتجاوز المحلي والآني ليلامس ما يهم الإنسان أينما كان".

وأضاف سليمان: "وإذ نحن نحتفل بهذه القائمة الطويلة بكل ما فيها من أعمال جديرة بالاهتمام، فيجب ألا يفوتنا أن نشيد بالحضور المكثف للمغرب العربي فيها، وأنها تجمع بين أعمال المخضرمين من الروائيين العرب والكتاب الواعدين؛ مما يبعث في النفس الأمل بمزيد من إمكانيات التميز للأدب العربي".