المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

تصاعد القتال في دير الزور.. والمدنيون يدفعون الثمن

 
   
14:21

http://anapress.net/a/495928421042844
231
مشاهدة


تصاعد القتال في دير الزور.. والمدنيون يدفعون الثمن

حجم الخط:

ارتفع عدد ضحايا القصف الجوي الروسي على ريف دير الزور، والذي تسبب بمقتل أكثر من 130 مدنياً معظمهم أطفال ونساء خلال اليومين الماضيين، حيث استأنف الطيران غاراته الليلة الماضية بشكل مكثف على ريف دير الزور الشرقي، مستهدفاً القرى والمدن الواقعة على ضفاف نهر الفرات، موقعاً أكثر من 15قتيل معظمهم من النساء والأطفال.

كان الطيران الحربي الروسي قد تسبب، باستهداف المعابر المائية في بلدات ومدن العشارة، وهجين، وبقرص تحتاني، ومناطق سكنية في بلدات ومدن ذيبان والبوكمال ودبلان ومراط والمسرب.

 قتل متعمد للمدنيين بذريعة حرب داعش.. والواقع هو العمل على تفريغ المنطقة من سكانها بوصفها المنطقة العربية السنية الأولى في سوريا

وتشهد محافظة دير الزور سباقاً بين قوات النظام السوري وميليشياته المدعوم من الطيران الروسي، ومليشيات قوات سوريا الديمقراطية، وبالتزامن من ذلك استطاع تنظيم الدولة من توسيع جبهاته على حساب قوات النظام لتخلط الأوراق في شرق دير الزور.

ودعا الناشطون في حملة "هولوكوست دير الزور" في بيان لهم، الأمم المتحدة الممثلة بأمينها العام "أنطونيو غوتيريش"، والمفوض السامي لحقوق الانسان "زيد بن الحسين" ومبعوث الأمم المتحدة في سوريا "ستيفان دي ميستورا"، إلى تحمل مسؤولياتهم تجاه ما يجري من انتهاكات بحق المدنيين في دير الزور. 

وحمل بيان الناشطين المجتمع الدولي والمسؤولين عن العمليات العسكرية مسؤولية ما يجري، ودعا كافة الأطراف لتحمل مسؤولياتها الأخلاقية والمهنية، والعمل الجاد لإيجاد حل للمحرقة التي تمارس بحق أبناء دير الزور، من خلال تجنيبهم القصف العشوائي وعدم الاستخدام المفرط للقوة والأسلحة المحرمة دولياً، ومراعاة الاتفاقات الدولية بتحييد المدنيين أثناء الحروب.

ويرى مراقبون، أن هناك قتلاً متعمداً للمدنيين بذريعة حرب داعش، والواقع هو العمل على تفريغ المنطقة من سكانها بوصفها المنطقة العربية السنية الأولى في سوريا، وكذلك هي مركز تموضع الثروات الباطنية.

https://youtu.be/jYeNVD1gRrs

يقول الخبير الاستراتيجي أبوعبد الله العكيدي لـ انا برس: ما يحدث في مدينة دير الزور هو صراع بين أمريكا المتمثلة بداعش والديمقراطي الكوردي من جهة، وروسيا المتمثلة بالنظام والاكراد بيادي والبيكي كي والشيعة من جهة اخرى. والفريسة احتلال وتقاسم أبار النفط بينهما، والخاسر الأكبر أهالي دير الزور والمنطقة. بحجة إرهاب داعش المتغلغل حسب توجهات ترامب والمحمي من قبلهم.

ويشير العكيدي إلى أن الطيران الأمريكي يحمي مصالحه على الأرض، كذلك يفعل الروسي، وهناك سباق بين هاتين الدولتين للسيطرة على النفط والغاز والنفوذ في تلك المنطقة ولن يتم انتهاء مشاهد الإبادة في سوريا بحق المدنيين إلى أن يتفقوا على السيطرة الكاملة للآبار والغاز يتم عندها البدء بالحل السياسي كما يحلوا لهم.

الجدير بالذكر أن محافظة دير الزور شهدت مذبحة الأربعاء الماضي، حيث ارتكبت الطائرات الروسية وطائرات النظام والتحالف، عددا من المجازر خلفت أكثر من 100 شهيد ونحو 150 جريح، جلهم من الأطفال والنساء