المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

مخلوف يستعين بالله لإعادة الحقوق لأصحابها بعد إخفاق مناشدة الأسد

 
   
17:47

http://anapress.net/a/304706453580115
552
مشاهدة


مخلوف يستعين بالله لإعادة الحقوق لأصحابها بعد إخفاق مناشدة الأسد

حجم الخط:

بعد سلسلة من المنشورات التي أطلقها ابن خال بشار الأسد وصاحب المشاريع الشهيرة في سوريا رامي مخلوف، جاء اليوم بمنشور ديني فيه من الارشاد والتوجيه الكثير، وتنبأ أيضاً بحرب قد تفاقم المعاناة التي تواجه السوريين وتزيد من ألمهم.

 

في منشوره الأخير الذي تصدر صفحات التواصل الاجتماعي اليوم الأربعاء 27 كانون الثاني، تسائل مخلوف ما اذ كان بقدرة الله تعالى على إعادة الأموال لأصحابها بعد أن سلبتها حكومة النظام السورية بواسطة شخصيات ومؤسسات امتلك القدرة على التحكم بأملاك الشعب.

وقال مخلوف في منشوره على فيسبوك " رأيك يهمني - الله يكون بعون الجميع في ظل هذه الظروف من نقص بكل شيء ومما صعب الأمر أكثر وجود البرد القارس وغياب شبه كامل لأي نوع من أنواع التدفئة والله يستر من حرب مع هذا البرد - ولتغيير الأجواء قليلاً من خلال طرح بعض المواضيع لعله يعطي قليلاً من النسيان عن ظروفنا الحالية: ألا تعتقدون أن عطاء الله لا يمكن أن يسلبه إنسان ولو اجتمع أهل الأرض على ذلك؟ فالأموال والمشاريع والعقارات التي سُجلت بأمر الله باسم راماك للمشاريع التنموية والإنسانية الموقوفة لصالح العوائل الفقيرة والمحتاجة والتي تُخدّم سنوياً حوالي مائة ألف عائلة أي ما يقارب مليون شخص والتي حرموا منها مؤخرا بسبب سرقتها من قبل أثرياء الحرب... أليس الله قادراً على إرجاعها وإعادة الحق لأصحابه ولو كره المشركون وأن رحمته سبقت غضبه وأن ثقتهم بالله ويقينهم أنه هو الرزاق والقادر أليس كافي لقلب عاليها سافلها بإعادة الأموال إلى هؤلاء المحتاجين؟ ألم تكن هذه الفترة امتحان واختبار لمعادن الناس فمنهم من عمل بطاعة الله وخدمة عياله ومنهم من عمل بطاعة نفسه وقاده شجعها وطمعها إلى سلب أموال هؤلاء الفقراء؟ فهل ستعود هذه الأموال إليهم؟ أبدي رأيك بصراحة نعم أو لا" مخاطبا جمهور الفيسبوك.

يذكر أن مخلوف في وقت سابق بتاريخ 10 كانون الثاني، نشر على صفحته الشخصية مناشدة لبشار الأسد لإيقاف العصابات أثرياء الحرب "كما وصفهم" بعد أن قاموا بتنفيذ تهديداتهم وسلب الأموال التابعة للشركات التي كانت مسجله باسمه ويشرف عليه.




كلمات مفتاحية