المزيد  
الأسد يتهم قائمة المعارضة في اللجنة الدستورية بـ "العمالة"
غالبيتهم من الأطفال والنساء.. حصيلة ضحايا قصف النظام لمناطق سريان الهدنة
وردات تقاوم الانطفاء والذبول في ظروف "لا ترحم".. عن المطلقات والأرامل
روسيا: الهجمات الكيماوية "تمثيل" بإخراج عنصر استخباراتي بريطاني
بريطانيا: الأسد باقٍ.. لهذا السبب
تفاصيل دراسة ألمانية جديدة تُدين نظام الأسد
الأمم المتحدة تُتم إيصال مساعداتها لمخيم الركبان.. والأزمة مستمرة
سوتشي.. الغموض يلف مصير إدلب
2018 وتغيرات جوهرية بخارطة السيطرة الداخلية

شهد العام 2018 أكبر تغيّرات في الخارطتين السياسيّة والعسكريّة في سوريا، كما شهد تغيراً واضحاً في مناطق سيطرة القوى المتصارعة على الأرض؛ مما أتنج بوضوح ثلاث مناطق نفوذ منفصلة تماماً جغرافيّاً وعسكريّا إلا أنها لم تغب عن الملف السياسي.
في نقد المعارضة السورية

المعارضة السورية السياسية والعسكرية وجدت واستمرت لإجهاض الثورة السورية، ولازال البعض يريد استمرارها لإجهاض ما بقي من الثورة السورية؛ فهذه حقيقة يجب أن نواجهها، وإلا فنحن غير قادرين على قراءة الواقع.. وبالتالي يعني لا نريد تصليح هذا الواقع. ذلك أن المعارضة السياسية صنيعة الدول الخارجية ولا علاقة لها بالثورة السورية لا من قريب ولا من بعيد، هدفها ارتزاقي بحت؛ فهي لا تمثل كيانات الشعب السوري، ولا تطلعات هذا الشعب الثائر، وهي حسب تركيبتها وذهنيتها تعتبر نسخاً من النظام السوري.
في المخيّمات.. لا خصوصيّة لفرد أو عائلة

في الطريق إلى خيمة "أبو محمّد" في أحد المخيّمات المنتشرة شمال سوريا، يسير الدليل أمامنا على الطريق الموحل، يحاول الهرب من بركة ماء تارة أو حفرة غمرها الطين تارة أخرة، بينما تنتشر على قارعتي الطريق خيام تبدو للوهلة الأولى وكأنّها متلاصقة ببعضها البعض.
هذا ما فعلته إيران في سوريا (مقال تحليلي)

حملت الثورة السورية في طياتها الكثير؛ فتحولت من ثورة حرية وكرامة ضد الاستبداد والطغاة إلى قضية دولية شائكة متعددة الجوانب بدءاً من التدخل العسكري وصولاً لمراكز القوى العالمية، وتدخلت القوى الكبرى والإقليمية والكل يبحث عن موطئ قدم أو على الأقل كي ينال من الكعكة شيئاً ما يستخدمه كتحلية بعد الغذاء أو العشاء.

ربي كما خلقتني يا حسين

مع إيماني بحق الاختيار المقدس للجميع، أعترف بأنني شخصياً لا أقبل النقاب ولا أعتقد بأن الحجاب فرضاً، وأتصالح مع ذاتي وما أبدو عليه، وأنحاز إلى زمن الـ "ميني جيب" وأعشق نساء ذاك الجيل، وأشعر برغبة عارمة في تقليب صورهن بالأبيض والأسود والتمعن بملامحهن الأخاذة وأجسادهن الممتلئة وقاماتهن الممشوقة، ومع هذا كله أحب الاحتشام والاعتدال في المظهر، ويستفزني العري الجسدي إلى حد بعيد.

الحريّة والكرامة.. حلم ضائع حتّى في المناطق "المحرّرة"

المناطق المحرّرة التي تغنّى بها الكثير من فصائل المعارضة المسلّحة، وقالوا فيها الفصائل شعرا ونثراً، وصفها أحد المدنيين العاملين في تجارة الألبسة أنّها مناطق القمع والمهانة لا الحريّة والكرامة

مشاهد من غازي عنتاب.. طفلة ومدير وحكومة

مشهدان سابقان لم يجتزأ أيّ منهم من قصّة للكاتب هانس كريستيان أندرسن أو ليون تولستوي أو غيرهم، بل هي مشاهد اعتاد السوريّون رؤيتها بشكل يومي، اعتادوا على مشاهدتها في مدينة تضمّ أكبر تجمّع للمنظّمات الإنسانيّة والإغاثيّة السوريّة، ناهيك عن وجود مؤسّسة فيها يقول أصحابها إنّها حكومة مؤقّتة للسوريين، حكومة منعها إيقاف الدعم عنها حتّى عن إصدار بيان يدين مقتل الطالبة السوريّة غنى أبو صالح أو تقديم العزاء لأهلها الذين لا يبعد منزلهم أكثر من ثلاثة كيلومترات عن مقرّ الحكومة.


....رؤية المزيد