المزيد  
صدى الشام".. تفاصيل معركة إضافية في ريف حماه الشمالي"
واشنطن تكشف ضلوع موسكو في إمداد طالبان بالسلاح.. وروسيا ترد
تعرف على الجدول الزمني المتوقع لـ "معركة تحرير الرقة"
وثائق مسرّبة لـ"أنا برس" تكشف أسرار الخلاف بين الائتلاف الوطني والهيئة العليا للمفاوضات
قوات الاسد تستخدم مياه العاصي لعرقلة تقدم المعارضة نحو مدينة حماه
جيش العزة: مدينة محردة ليست من ضمن أهدافنا العسكرية
الأسباب التي منعت جيش الإسلام من الاشتراك في معركة دمشق‎
محللون: قطار جنيف لن يغادر محطته الأولى لهذه الأسباب
زكي الأرسوزي..  مؤسس الفكر القومي العربي

يعد زكي الأرسوزي من أبرز مؤسسي الفكر القومي العربي، ولد في اللاذقية عام 1900، ودرس هناك إلى أن انتقل مع عائلته إلى أنطاكية، ثم انتقل مع أسرته إلى تركيا بعد نفي السلطات العثمانية لهم، وهناك واصل دراسته وأتقن اللغة التركية. فيما بعد انتقل الأرسوزي إلى بيروت ودرس اللغة الفرنسية ثم عاد إلى أنطاكية.
"الإبداع السوري" مُستمر رغم أهوال الحرب خلال ست سنوات

"يسير الغريب في حيّ ضوضاؤه تصمّ الآذان، وهو الذي لثم صدر أمه في نفس هذا المحيط منذ أربعين عاما. وإذا كان الذي عاش مذ جنينا هنا، لم يحتمل أبعاد الزمان في هذا المكان، فكيف للغريب أن يحتمل، ولو حتى هديل حمامة غريبة، تئنّ في أذنه، يسير الغريب باحثا عن أنثى يحتمي في جوفها، من عذاب الطنين، ويبقى الغريب غريبا.. ويبقى للطنين حق امتلاك الطريق".
غادة السمان.. نجمة ساطعة في سماء الأدب العربي

منذ أن برز اسمها في الساحة الأدبية في العالم العربي وهي تخرج عن كل الحدود المرسمومة لها سلفًا، تتمرد على قواعد المجتمع غير المنطقية أو كما تسميها "على المنطق اللامنطقي للأشياء"، لا تتوقف عن كونها مثارًا للاختلاف والجدل سواء في أعمالها الأدبية التي حملت تميزًا نوعيًا لإبداع كاتبة عربية متفردة أو من خلال أعمال لآخرين كشفت عن علاقتهم بها مثلما فعلت مؤخرًا حين نشرت رسائل الشاعر أنسي الحاج إليها، وهي رسائل عاطفية تكشف عن حبه لها.
سعد الله ونوس.. ملكٌ متوج على عرش المسرح العربي

"في الكتابة نقاوم الموت وندافع عن الحياة".. هذه الجملة التي قالها المسرحي السوري سعد الله ونوس هي خلاصة لرحلة حياته التي كانت مثالًا يحتذى به في فعل المقاومة لموت الإنسان في حياته؛ إذ ظل ونوس طوال حياته وحتى لحظاته الأخيرة التي اشتد عليه فيها المرض مقاومًا للاستسلام والضعف بكتاباته المسرحية التي شكَّلت صرخة من ضمير مثقف عربي ضد خنوع واستسلام المثقفين والفنانين لعوالمهم الخيالية البعيدة عن هموم الواقع.

جورج طرابيشي.. تحرير العقل العربي من براثن التراث

"إن الجيل الذي أنتمي إليه، عاش وعشنا معه قطيعة كاملة مع التراث. لقد اتجه تفكيرنا واتجه بنياننا الذهني كله إلى الأيديولوجيات الغربية الحديثة التي تحولت كلها على أيدينا إلى كتب مقدسة سواء كانت ماركسية أو قومية أو اشتراكية أو وحدوية. عشنا قطيعة تامة مع تراث كنا ننظر إليه على أنه ليس أكثر من كتب صفراء. بعد ذلك أمام فشل مشروعنا التحديثي وخيبته، إزاء فشل "ثورتنا" التي لم تنجح إلا في إحراقنا وإحراق نفسها، ثم أمام السقوط المدوي للأيديولوجيات، حدث تبدل أساسي، خصوصاً إن ذلك كله تلا هزيمة العام 1967، ثم ام

زكريا تامر.. شيخ القصة ومسامير في خشب التوابيت (بروفايل)

"زكريا تامر مسامير في خشب التوابيت".. قد يكون هذا الوصف الذي أطلقه الشاعر السوري إبراهيم الجرادي أحد أدق الأوصاف لذلك القاص السوري الذي حفر اسمه بارزًا في أرض القصة القصيرة ليس فقط في موطنه سوريا ولكن في العالم العربي ككل؛ إذ استطاع تامر أن يكون واحدًا من أبرز المجددين والمطورين للفن القصصي العربي والمثبتين لدعائم القصة السورية.

نذير نبعة.. أحد رواد الفن التشكيلي السوري (بروفايل)

"الفنان يسعى باستمرار لخلق مجالاً أوسع وأفقاً أرحب لعمله، لأن علاقة هذا العمل بالروح تجعله مخلوقاً يحيا ويتنفس مثل منتجه (الفنان) يتطور ويتأثر بتقدم عمره، ومعرفته، وثقافته، ويتبدل بتبدل عواطفه، وتنمو بعمق تلك الثقافة والمعرفة وصدق تلك العواطف".. "أنا أعتبر نفسي باحثا عن شيء واحد ربما كان إلى جانب كونه بحثا تشكيليا هو بحث عن النفس".. يلخص الفنان نذير نبعة بتلك الكلمات التي قالها في أحد حواراته الصحافية جزءًا من فلسفته الخاصة ورؤيته للفن.


....رؤية المزيد