المزيد  
في الذكرى الخامسة لرحيله.. ما زالت كلماته دامغة في وجدان السوريين
عام هزائم تنظيم البغدادي.. داعش يتلقى ضربات موجعة في 2017
بالصور والفيديو: عام الأحداث الساخنة.. هذا أبرز ما حدث في 2017
د.عماد الدين الخطيب يكتب لـ "أنا برس".. عام الانكسار والتقهقر
روسيا تدعي انسحابها من سوريا.. وواشنطن نحن باقون
رسائل الواتس آب.. حوّلها الآن إلى نصوص مكتوبة عبر هذا التطبيق
أحدث صيحات عالم الأغذية.. خبز 3D
"الشاورما التركية" تفرض نفسها بقرار برلماني أوروبي
الطلاق الروحي.. جفاف وصحراء الحياة الزوجية

"حياتنا كانت أشبه بالمستحيل.. قصة الطلاق لم تبدأ من ذاك اليوم الذي وقعت فيه المشكلة الأخيرة ثم قررنا بعدها الطلاق.. قصة طلاقي من زوجي السابق بدأت لما اكتشفنا عدم قدرتنا على فهم بعضنا البعض، وأننا لا نلتقي إلا على مائدة الطعام فقط.. انعدمت الثقة بيننا بشكل ملحوظ.. وذهب الاحترام، وعندما يذهب الاحترام يضيع كل شيء".. تروي (هنادي) قصة طلاقها من زوجها والتي بدأت بـ "انفصال روحي" ابتداءً ثم ما لبثت بانفصال ثبتوي ورسمي.
بعد خروجه من المعتقل تفاجئ بزواج شقيقه من زوجته بعد خبر كاذب عن وفاته

يضيف بعد أن صمت قليلاً وكانت متردداً في إكمال قصته ولكن بإلحاح طويل تابع قائلاً: "أمضيت في السجن مدة أربعة أعوام وثلاثة أشهر ونيّف، تنقلت خلالها بين عدد من الأفرع الأمنية حتى انتهى بي الأمر في سجن صيدنايا الذي كانت لي الحصة
تسلط الزوجات.. كيف ينعكس سلبًا على استقرار الأسرة؟

لا شك أن الزوجة صاحبة الشخصية القوية المتسلطة تمثل مشكلة حقيقية قد تهدد استقرار كيان الأسرة بأكمله، كما أنها تسبب للزوج الوقوع في الكثير من المواقف المحرجة لرغبتها الدائمة في السيطرة عليه وإلغاء شخصيته مستخدمة بعض أسلحتها لتشهرها في وجه الرجل، ما قد يسبب تعاسة حقيقية للطرفين، ووقوع الزوج في الكثير من المآزق خاصة أن ثقافة المجتمع الشرقي لا تعترف إلا بهيمنة وسيطرة الزوج باعتبار أنه الرجل وأنه المسؤول عن تقلد زمام الحياة ودفتها .
 الشعور بالجوع قد يزيد من حدة الخلافات الزوجية

أظهرت دراسات حديثة أجراها باحثون أميركيون أن الشعور بالجوع قد يزيد من حدة الخلافات الزوجية بسبب ما يسببه الجوع من انخفاض معدلات السكر في الدم، ما يجعل الأشخاص المتزوجون أكثر غضباً، الأمر الذي يزيد خطر العدائية لديهم، وبالتالي يعكر صفو العلاقة بين الأزواج.

غياب الأب عن الأسرة يؤثر بالسلب على القدرات الإدراكية للأبناء

لا شك أن وجود الأب أمر ضروري في حياة الطفل، فهو مصدر الشعور بالأمان والسند بالنسبة للأبناء الذي يسهم تواجده في حياتهم في تشكيل شخصيتهم وأفكارهم وكذلك اتجهاتهم في الحياة، وغياب الأب عن الأسرة لفترات طويلة في ظل أحوال كثير من المجتمعات العربية من أجل البحث عن فرص عمل أفضل وكذلك توفير حياة كريمة بات ظاهرة خطيرة وحساسة تهدد كيان الأسرة بأكمله وتخلف العديد من الآثار النفسية والاجتماعية السلبية على الأبناء، هذا ماكشفت عنه مجموعة من الأبحاث الحديثة، أن الأطفال الذين يعيشون بعيدا عن والديهم لفترات طويلة

شبح الملل يضع الحياة الزوجية على حافة الانهيار

يتسرب الملل والروتين إلى الحياة الزوجية مع مرور فترة من الزواج، إذ تسير الحياة على وتيرة واحدة، ليلها كنهارها، والأيام تمر لا جديد فيها، فتواجد الزوجين معاً والمشاركة في كل خطوات الحياة يجعل كل طرف يعلم ويتنبأ جيداً بمشاعر وأفكار وتصرفات الآخر، فيصبح كل طرف كالكتاب المفتوح، وهو الأمر الذي قد يولد بينهما نوع من الملل والرتابة ويجعل الفتور يتسرب إلى حياتهما تدريجياً ما يسبب ضعف في علاقتهما، وتصبح على شفا حفرة الانهيار .

تسلط الزوجات يهدد كيان الأسرة

لا شك أن الزوجة صاحبة الشخصية القوية المتسلطة تمثل مشكلة حقيقية قد تهدد استقرار كيان الأسرة بأكمله، كما أنها تسبب للزوج الوقوع في الكثير من المواقف المحرجة لرغبتها الدائمة في السيطرة عليه وإلغاء شخصيته مستخدمة بعض أسلحتها لتشهرها في وجه الرجل، ما قد يسبب تعاسة حقيقية للطرفين، ووقوع الزوج في الكثير من المآزق خاصة أن ثقافة المجتمع الشرقي لا تعترف إلا بهيمنة وسيطرة الزوج باعتبار أنه الرجل وأنه المسؤول عن تقلد زمام الحياة ودفتها .


....رؤية المزيد