المزيد  
الطفل أحمد الزعبي.. أحدث ضحايا الانتهاكات الموجهة ضد السوريين في لبنان
تفجير جديد يضرب رتلاً للقوات الأميركية قرب الشدادي
المبعوث الأمريكي السابق: ترامب ليس لديه خطة لسوريا بعد الانسحاب
بالفيديو.. إسرائيل تحذر نظام الأسد
تعرف (ي) إلى خسائر قوات الأسد جراء الغارات الإسرائيلية الأخيرة
فيلق الرحمن يتهم "وحدات حماية الشعب" باستهداف عناصره.. وهذا هو الدليل
الدفاع الروسية تكشف تفاصيل القصف الإسرائيلي على دمشق
قصف صاروخي على الجولان.. وإسرائيل تؤكد
النقد ينتصر لهيمنة الرواية ويتخلى عن الشعر

بات الحديث عن الفورة الروائية التي يشهدها العالم العربي منذ سنوات بديهيّا ومفهومًا ولم يعُد بحاجة إلى إثبات أو دلائل لا سيما بعدما تراجعت جميع الأجناس الأدبية لتتصدّر الرواية المشهد الأدبي باستمرار، وصارت الساحة النقدية بحاجة إلى أن تتوازى مع هذه الفورة الروائية وأن ترصدها وتحللها بإمعان وتروٍّ، إلا أن التهمة التي تُكال دومًا للنقد بأنه غير قادر على مواكبة الإبداع الروائي المتنامي والمتكاثر باستمرار لم تنتهِ، بل إنها تتزايد رغم ما يصدر من عشرات الكُتب سنويًا لقراءة الإبداعات الروائية من مختلف ال
هموم الواقع تُسيطر على القصة العربية

إنه لكلام مكرر وجاهز أن نقول بهيمنة الرواية على الساحة الأدبية العربية دون سواها أو أن هذا العصر هو عصر الرواية فحسب، نعم للرواية حضور كبير في عالم النشر واهتمامات الترجمة والكتابة وفي أرقام المبيعات ومراجعات الكتب في المنابر الإعلامية، لكن ذلك كله لا يخفي حقيقة ثبات أجناس أدبية أخرى ومحاولتها الكبيرة في تجديد نفسها مثل الشعر وخاصة القصة القصيرة، التي وإن ابتعدت عن الواجهة فهي لم تبتعد أبدا عن التجديد والإبداع اللذين سيبقيان بعد أن تزول الفرقعات الإعلامية.
راهيم حساوي روائي يطرح أسئلته الوجودية وعوالمه العبثية في ما يكتب

يركّز الروائي السوري راهيم حساوي في كتاباته على التفاصيل المهملة في حياة الإنسان، ويطرح أسئلته الوجودية وعوالمه العبثية في ما يكتب، بشكل شجاع يتجاوز الحدود المرسومة سلفا لماهيات الأشياء والناس والأحداث وغيرها. “العرب” حاورت حساوي حول الكتابة وأسئلتها.
6 روايات سورية عن أجواء الحرب واللجوء في 2018

منذ قيام الثورة السورية وطيلة السنوات السبع الماضية، لم يتوقف الأدباء السوريون عن كتابة آلامهم ومعاناتهم في ظل الحرب الدائرة وأمنيات الثورة المجهضة، فظهرت العديد من الأعمال الروائية عن تلك الفترة وأجواءها، جاء بعضها بشكل تقريري وتوثيقي، وبعضها الآخر التقط بعض الصور الإنسانية الدقيقة من بين رُكام الحرب ليسلط الضوء عليها، فيما جنح بعض الروائيين إلى تخييل هذا الواقع والانطلاق منه نحو آفاق مختلفة ليست على القدر ذاته من الواقعية في الأعمال الأخرى.

السرقات الأدبية.. أزمات متجددة تثير الجدل في الأوساط الثقافية

باتت ظاهرة السرقات الأدبية من الظواهر الشائعة في الأوساط الثقافية العربية خصوصًا في ظل هيمنة ثقافة الانترنت والتبادل الحر والسريع للأعمال الأدبية والأفكار، وكثير من حوادث السرقة تتم دون انتباه من قبل الكثيرين، ولكن في أحيان أخرى تكون السرقة بيّنة بشكل لا يمكن تجاهله؛ تتمثل في سرقة عمل بأكمله أو أجزاء كبيرة منه، وهنا يثار الجدل حول أهمية تحديد عقوبات للقائم بفعل السرقة لحماية حقوق الأدباء والمؤلفين.

تعطيل موقع رابطة الكُتاب السوريين.. والانسحابات الجماعية تتواصل

وقّع عدد من الكُتاب السوريين على بيان يعلنون فيه انسحابهم من رابطة الكتاب السوريين على خلفية الأزمات الجارية مؤخرًا والاتهامات المتراشقة ما بين رئيس الرابطة وأعضاء مكتبها التنفيذي، والتي على إثرها قدّم رئيس الرابطة استقالته فيما تعززت المطالبات من قبل المثقفين السوريين بضرورة تقديم أعضاء المكتب التنفيذي لبيان ذمّة مالية عن فترة العمل الماضية في الرابطة.

مظفر النواب.. شاعر الغُربة والتمرد

لا يضع الموت كلمة النهاية دائمًا. ثمة خالدون ظلوا وسيبقون في الذاكرة وفي الحياة حتى وإن غيّبهم الموت، وحتى لو أرهقهم المرض وتناوبت عليهم شائعات الوفاة المقيتة، ستظل أعمالهم الخالدة بديلًا عن أجسادهم الغائبة أو المنهكة.


....رؤية المزيد