المزيد  
جنوب دمشق يدخل في المفاوضات.. داعش أمام "قصف مركّز"
إذلال وتهجير واستملاك وتغيير ديمغرافي بقوانين رسمية
إدلب على صفيح ساخن.. أسباب الاقتتال بين الفصائل المسلحة
في ذكراها السابعة.. هادي العبدالله وأبو صلاح والمغربل يؤكدون على عهد الدم
تركيا: أردوغان يعلن تنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في 24 يونيو
النظام ينفي إلغاء الملكيات العقارية.. وعشوائيات دمشق ليست لأصحابها
رسالة روسية شديدة اللهجة إلى الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا‎
كيف علق السوريون على دراسة إرسال قوات من التحالف الإسلامي لبلادهم‎

روسيا تدعي انسحابها من سوريا.. وواشنطن نحن باقون

 
   
12:46


روسيا تدعي انسحابها من سوريا.. وواشنطن نحن باقون

بقاء القوات الأمريكية في سوريا لا علاقة له ببقاء أو انسحاب القوات الروسية من البلاد، وستبقى قواتنا في سوريا " حتى عودة الاستقرار" هذا ما أكدته المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت

وأضافت نويرت قد تعتقد روسيا أن عملها في سوريا قد انتهى، لكن مهمتنا في سوريا لم تنته بعد، مشيرة إلى أن سوريا بحاجة إلى الاستقرار، وسنواصل العمل عن طريق شركائنا؛ لبث الاستقرار في البلاد.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أصدرالأثنين الماضي، أوامر بسحب وحدات بلاده العسكرية من سوريا، وعلى الرغم من هذا الانسحاب، إلا أن بوتين أشار إلى أن مركزين روسيين في طرطوس البحرية وحميميم سيواصلان العمل في سوريا بشكل دائم.

ويرى مراقبون أن الرغبة في استمرار النفوذ الروسي الواسع لمواجهة النفوذ الأمريكي قد تفسر سر الإبقاء الدائم على قوتين روسيتين؛ بحرية في طرطوس وجوية في حميميم، فضلًا عن الرغبة في إعلام الجميع باستمرار الدعم لنظام الأسد، وعدم التخلي عنه حتى بعد زوال أو خفوت التهديدات التي تواجهه.

جميل عمار: الانسحاب الروسي هو انسحاب جزئي أو إعادة تموضع ليس أكثر

 وقرار بوتين سحب القوات الروسية من سوريا له علاقة بالانتخابات الرئاسية المقبلة، فالرئيس الروسي يرغب في تحقيق أعلى مستويات الرضا في الشارع الروسي قبل الانتخابات، وفق مراقبين

يقول المحلل السياسي جميل عمار: إن الانسحاب الروسي هو انسحاب جزئي أو إعادة تموضع ليس أكثر، وترك العمق السوري للأمريكان برأي وأن هناك صفقة ما تمت بين الامريكان والروس بخصوص التموضع وانتشار قواتهم.

ويوضح عمار لـ "أنا برس": أن روسيا لن تغادر سوريا بأي شكل من الأشكال ولن تفرط روسيا بسوريا أبداً، وهي حالياً تعزز وجودها أكثر حيث تقوم روسيا حالياً بتوسيع أراضي نقطة الإمداد اللوجستي للأسطول الروسي في طرطوس.

ويعتقد الخبير السياسي أن بوتين بهذه المناورة (أي قرار الانسحاب) يحفظ ماء وجه روسيا على الأقل في أي مواجهة مع إسرائيل عندما تقوم الأخيرة بشن أي هجوم على قواعد النظام وحليفتها إيران وحزب الله

 وبنفس الوقت تكون بعيدة عن الاشتباك فيما يخص موضوع الأكراد والشيعة في المناطق الشرقية الشمالية من سوريا، وبنفس الوقت لحفظ التوازن مع واشنطن، فالعمق الداخلي للأمريكان وعلى الساحل الوجود الروسي. وفق عمار

وكان مسؤولون أمريكيون في البيت الأبيض قد أكدوا، أن روسيا ستجري "انسحابات رمزية محضة" من سوريا يشمل بعض الطائرات، وأضافوا أنها قد تطلب بعد حين أن تنسحب القوات الاميركية بالكامل من سوريا. وكانت واشنطن أعلنت الأسبوع الماضي أنها ستبقى في سوريا طالما كان ذلك لازما لضمان ألا يعود هذا البلد ملاذا للجهاديين.

والجدير بالذكر أنه تم نشر ما بين أربعة آلاف وخمسة آلاف عسكري روسي في سوريا خلال العامين الأخيرين. وقتل 40 منهم منذ بداية التدخل بحسب أرقام رسمية من روسيا.