المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

كليبات فاضحة في مصر

 
   
16:10

http://anapress.net/a/924140471965850
1248
مشاهدة


كليبات فاضحة في مصر

حجم الخط:

طوى العام 2017 أيامه الأخيرة تاركًا خلفه ساحة فنيّة تعج بالعديد من الأزمات والوقائع التي أثارت جدلًا واسعًا كان آخرها ما أثارته بطلة كليب “عندي ظروف” من لغط واسع بالأوساط المصرية والعربية عقب تقديمها “كليب” خليع مليء بالإيحاءات الجنسية، الأمر الذي قادها إلى السجن عقب أن تم الحكم عليها بالسجن لمدة عامين وغرامة عشرة آلاف جنيه قبل أن يتم تخفيفه مؤخرًا إلى السجن لمدة عام فقط.

“طلعني عريانة”.. جُملة قالتها المطربة شيما بطلة كليب “عندي ظروف” المثير للجدل، في المكالمة المسربة بينها وبين المخرج، في إطار رغبتها في تحقيق “الشهرة”.

لم تكن “شيما” وحدها صاحبة الواقعة الأكثر جدلًا في العام 2017 في إطار “الكليبات الفاضحة المليئة بالإيحاءات الجنسية” فقد سبقتها كليبات أخرى في الأعوام السابقة، من بينها كليب “سيب إيدي” وبطلته رضا الفولي، فضلًا عن كليب “أدق الكمون” للمطربة المصرية شاكيرا، وكليب للراقصة “مي”. والعديد من الكليبات الفاضحة التي تستخدمها أصحابها من أجل تحقيق “الشهرة” عبر بوابة “الجسد”.

ومن بين الكليبات التي أثارت جدلًا في العام 2017 هو كليب “ركبني المرجحية” الضعيف فنيًا، والذي أثار سخرية واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من بطلته وصوتها غير الملائم للغناء، وهو ما استغلته بطلة الكليب في تحقيق شهرة لها مهدت لها الطريق من أجل الظهور في برامج وإعلانات أخرى.

ومن الكليبات التي أثارت جدلًا واسعًا في العام 2017 هو كليب “أنا عاوزة واحد” لمطربة مغمورة تدعى “فاطمة” احتوى على العديد من العبارات الإيحائية والإيماءات الجنسية، والتي تم حبسها وتحديد جلسة 23 يناير المقبل من أجل نطق الحكم عليها في ضوء الاتهامات الموجهة إليها بالتحريض على الرذيلة والفسق.

ويأبى العام أن ينطوي دون واقعة جديدة أثارت الكثير من الجدل هي واقعة إذاعة كليب “بص أمك” لراقصة مغمورة، تم إلقاء القبض عليها اليوم، تمهيدًا لإحالتها للمحكمة بتهمة إشاعة الرذيلة والتحريض عليها.