المزيد  
العار يُلاحق المجتمع الدولي.. ستة أعوام على مجزرة الغوطة
داعش.. لا يزال يتمدد
تركيا: نمتلك معلومات عن لقاء مسؤولين أميركيين بمنظمة إرهابية في سوريا
كردستان العراق.. تزايد أعداد النازحين وتراجع أعداد اللاجئين السوريين
صحيفة موالية: التضخم يسجل أدنى مستوى في 2018 منذ بدء الأزمة
تركيا: لن نسمح للولايات المتحدة الأمريكية بتكرار سيناريو "منبج" شرقي الفرات
استراتيجية جديدة للتعامل مع اللاجئين المخالفين في إسطنبول بعد انتهاء المهلة
واشنطن تدين استهداف الرتل العسكري التركي.. والأمم المتحدة تحذر من تداعيات الحادثة

فيلق الرحمن يتهم "وحدات حماية الشعب" باستهداف عناصره.. وهذا هو الدليل

 
   
11:18

http://anapress.net/a/424775603519650
مشاركة


فيلق الرحمن يتهم "وحدات حماية الشعب" باستهداف عناصره.. وهذا هو الدليل
فيلق الرحمن- أرشيفية

حجم الخط:

اتهم "فيلق الرحمن" العام بالشمال السوري، وحداة حماية الشعب، باستهداف عناصره، وذلك في تفجيرين متتاليين على مدار الأيام الماضية.

وأصدر الفيلق بياناً يوم أمس (الأحد) نعى فيه مسعفين يعملان ضمن كوادره الطبية الخاصة، قتلوا في عملية استهداف حافلة ركاب في عفرين (شمالي سوريا يوم أمس.

وقال الفصيل في بيان إن المسعفين هما (هشام الشيخ ومحمد موسى). واتهم "وحدات حماية الشعب الكردية" بالوقوف وراء عملية التفجير الأخيرة.

وجاء بيان نعي المسعفين بعد أقل من 48 ساعة من نعي الفيلق أحد المقاتلين العاملين في صفوفه، ويدعى حسان قزيز. وذكر الفيلق في بيان النعي أن "قزيز قتل في انفجار لغم قامت بزراعته وحدات حماية الشعب الكردية في بلدة قيبار على مقربة من عفرين".

شهدت مدينة عفرين السورية تفجيراً جديداً صباح (الأحد) 20 يناير (كانون الثاني) 2019 وخلف عدداً من المصابين
 

ويذكر أن فيلق الرحمن كان قد أعاد تشكيل نفسه بعد خروجه من الغوطة الشرقية، بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم الفصيل وائل علوان في يناير (كانون الثاني) الجاري.

وشهدت مدينة عفرين السورية تفجيراً جديداً صباح (الأحد) 20 يناير (كانون الثاني) 2019 وخلف عدداً من المصابين، وخمسة قتلى، وفق إحصاءات مبدئية. وبحسب شهود عيان، فإن "انفجاراً وقع في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، صباح اليوم، استهدف حافلة لنقل الركاب، وأسفر عن سقوط ضحايا ما بين قتلى ومصابين".

وفيما نقلت وكالة الأنباء الألمانية، عن مصدر بالدفاع المدني التابع للمعارضة السورية –لم تسمّه- إحصائية بعدد القتلى والمصابين (خمسة قتيلاً و20 مصاباً) جراء التفجير الذي استهدف حافلة نقل ركاب قرب دار كاوا بوسط المدينة. 

وأكد المصدر، أن "قوات الشرطة العسكرية التابعة للجيش السوري الحر، والجيش التركي فجرت عبوة ناسفة بعد اكتشافها في حافلة ركاب أخرى، قرب جسر السرايا، وسط المدينة بعد إنزال الركاب منها دون إصابات". ويأتي ذلك في الوقت الذي تشهد فيه مدينة عفرين عدداً من التفجيرات المتتابعة منذ سيطرة فصائل المعارضة عليها قبل نحو عام




كلمات مفتاحية