المزيد  
معسكرات جديدة لتدريب الأطفال في تدمر.. وما علاقة إيران!
ممثل موالي للنظام يفضح طريقة تعامل مشافي النظام مع مرضى "كورونا"
تعزيزات عسكرية.. وتصعيد ينذر بمعركة شاملة في إدلب
إصابات عديدة بفيروس "كورونا" في حلب.. والمصابين لا يفضلون الذهاب للمشافي العامة
إيران تصدر"زواج المتعة" إلى سوريا.. وهدفها حلب ودير الزور - خاص أنا برس
مع الارتفاع المتزايد للإصابات بفيروس "كورونا".. مسؤول إيراني يقترح فرض حكم عسكري لمواجهته
أكثر من 90 قتيلا في انفجارات بيروت.. وأصابع الإتهام نحو حزب الله
أبرز أطباء القلب في سوريا.. يموت تحت التعذيب في سجون الأسد

إيضاحات تركية حول ترحيل السوريين

 
   
10:42

http://anapress.net/a/383145930754660
52
مشاهدة


إيضاحات تركية حول ترحيل السوريين
صويلو- أرشيفية

حجم الخط:

ذكر وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، أن سلطات بلاده لم ترحل أي سوري في وضع الحماية المؤقتة أو أي أجنبي في وضع الحماية الدولية أو أي مقيم بشكل قانوني.

وقال صويلو، في تصريح صحافي تناقلته تقارير إعلامية، أدلى به اليوم الأحد خلال زيارته أحد مراكز الإيواء المؤقتة بولاية قهرمان مرعش جنوبي البلاد، إن الحملة الأخيرة في اسطنبول تتعلق بمكافحة الهجرة غير النظامية وليس هناك ترحيل لأي شخص يقيم بشكل قانوني.

وأضاف الوزير قائلا: "لا يمكن قبول ترحيل أي سوري في وضع الحماية المؤقتة، أو أي أجنبي في وضع الحماية الدولية أو مقيم في تركيا بشكل قانوني، ولا نمتلك الحق أو القدرة على فعل ذلك، وليست لدينا أي رغبة في هذا الاتجاه".

وأوضح أن للقضية وجهين، يتمثل الأول بتحقيق إقامة السوريين في المدن التي حصلوا فيها على الحماية المؤقتة، ويكمن الثاني في مواصلة مكافحة الهجرة غير النظامية بكل جدية.

ولفت إلى أن 90% من المهاجرين غير النظامين الذين اتخذت بحقهم إجراءات خلال الأسبوعين الأخيرين ليسوا من السوريين.

وأشار صويلو إلى أن السوريين المسجلين في المدن الأخرى والمقيمين باسطنبول منحوا مدة معينة لتسوية أوضاعهم، والاتصالات مستمرة مع جميع منظمات المجتمع المدني حول الموضوع.

وشدد على أن السلطات لن تتخذ أي إجراءات بحق السوريين خلال المدة الممنوحة لهم، أما فيما بتعلق بالسوريين غير المسجلين والمقيمين باسطنبول فسيتم تسجيلهم في مراكز إيواء، ثم سيرسلون إلى المدن التي يرغبون في التوجه إليها.

من جهة أخرى، أشار صويلو إلى أن بلاده ضبطت 268 ألف مهاجر غير نظامي خلال العام الماضي، وأن هذا العدد تخطى خلال العام الجاري 165 ألفا، ومن المتوقع أن يتخطى 300 ألف بنهاية العام.