المزيد  
الاتفاق الروسي التركي حول المنطقة الآمنة.. ما المقابل الذي تبحث عنه موسكو؟
تقرير يكشف خفايا تخلي واشنطن عن قسد.. والبحث عن "بديل جديد"
أردوغان: وحدات حماية الشعب لن تبقى تحت "عباءة النظام" على الحدود السورية
مقال: الأكراد ترجوا إسرائيل لوقف "نبع السلام"
دخل حيز التنفيذ.. أول ترجمة عملية للاتفاق الروسي التركي
تعرفوا إلى بنود الاتفاق الروسي - التركي حول الوضع في شمالي سوريا
لبنان ليس الوحيد.. 11 دولة شهدت احتجاجات في تشرين الأول
بعد الاتفاق الروسي التركي ...أنقرة تعلن انتهاء العمليات العسكرية في سوريا

تغيرات بقادة الأجهزة الأمنية.. وأنباء عن تعيين المملوك نائبا للأسد

 
   
13:53

http://anapress.net/a/311696528732596
مشاركة


تغيرات بقادة الأجهزة الأمنية.. وأنباء عن تعيين المملوك نائبا للأسد
بشار الأسد- أرشيفية

حجم الخط:

رشحت تسريبات اليوم الاثنين 8/تموز 2019 تعيين رئيس النظام السوري بشار الأسد، اللواء علي مملوك نائباً له، بعد أن كان يشغل منصب مدير الأمن القومي، إضافة إلى تعين اللواء محمد ديب زيتون رئيساً لشعبة المخابرات العامة.

وذكرت مصادر موالية للنظام السوري عبر "فيس بوك" اليوم، أن الأسد عين اللواء علي مملوك نائبًا له للشؤون الأمنية، وحل اللواء ديب زيتون محله في رئاسة مكتب "الأمن الوطني". ومن بين المصادر، وسيط اتفاقيات التسوية وعضو "هيئة المصالحة" في سوريا، عمر رحمون، وصفحات موالية للنظام من مدينة اللاذقية.

وتأتي التغييرات الأمنية الجديدة في إطار تغييرات واسعة أجراها النظام السوري، أمس الأحد، على قيادة أفرع المخابرات الرئيسية في سوريا، وشملت شعب الجوية وأمن الدولة والأمن السياسي والجنائي.

وكان النظام السوري قد أجرى أمس الأحد، تغييرات طالت قيادات الأجهزة الأمنية كان أبرزها تعيين اللواء غسان إسماعيل خلفا للواء جميل الحسن في إدارة المخابرات الجوية، وفق ما ذكرته "روسيا اليوم".

وتم تعيين اللواء حسام لوقا مديرا لإدارة المخابرات العامة، أو ما يُعرف بأمن الدولة، (خلفاً للواء ديب زيتون)، ينحدر لوقا من منطقة خناصر بريف حلب الجنوبي، وكان قد خلف وزير الداخلية الحالي محمد رحمون في موقع رئيس شعبة الأمن السياسي. أدرجه الاتحاد الأوروبي على قائمة العقوبات، عام 2012.

كما ضمت التغييرات اللواء ناصر العلي رئيسا لشعبة الأمن السياسي، (خلفاً للواء لوقا). وينحدر من إحدى قرى مدينة منبج شمال البلاد، شغل موقع رئيس الأمن السياسي في حلب ثم في درعا. واللواء ناصر ديب مديرا لإدارة الأمن الجنائي خلفا للواء صفوان عيسى. وينحدر ديب من قرية عين العروس التابعة لمدينة القرداحة في اللاذقية، وكان رئيساً لفرع الأمن السياسي في حماة، كما شغل موقع معاون رئيس شعبة الأمن السياسي بدمشق.

واللواء غسان جودت إسماعيل مديرا لإدارة المخابرات الجوية، وهي الجهاز الأمني الأكثر شهرة في البلاد. ينحدر إسماعيل من قرية جنينة رسلان في محافظة طرطوس، وكان يشغل موقع معاون مدير إدارة المخابرات الجوية وهو، كسلفه اللواء الحسن، مدرج على قائمة الاتحاد الأوروبي للعقوبات.

 




معرض الصور