المزيد  
مصر توضح حقيقة تصريحات وزير خارجيتها بشأن سوريا
تعذيب شابين مهجرين من الغوطة يثير لغطاً في الشمال السوري (فيديو)
مصالح روسيّة معلقة (رأي)
بالأرقام.. الوجه الآخر للتحالف الدولي بقيادة واشنطن
مصر تفتح ذراعيها لنظام الأسد.. "ليست لدينا أي شروط"
إيران ليس لها أي شريك تقليدي يدعم بقاءها في سوريا (رأي)
مصير معبر البوكمال بين سوريا والعراق
تفاصيل الحملة الجوية والبرية على الشمال السوري

تعليق عمل شرطة إدلب الحرة يمهد لدخول الشرطة الإسلامية

 
   
00:00

http://anapress.net/a/303029677591123
412
مشاركة


تعليق عمل شرطة إدلب الحرة يمهد لدخول الشرطة الإسلامية
شرطة إدلب الحرة - أرشيفية

حجم الخط:

أصدر مجلس قيادة شرطة إدلب الحرة اليوم 10/1/2019 بيان أعلن فيه تعليق العمل في جميع مراكز قيادة شرطة إدلب الحرة حتى إشعار أخر، وتسليم المقر والمعدات والأثاث للمجلس المحلي كل مركز ضمن نطاق عمله.

وأكد المجلس أنه سيتم صرف الوفر المالي الموجود كدفعة مالية للمراكز الشرطية القديمة، بينما سيتم تسليم مقر القيادة المستأجَر وبقية المقرات أيضاً لأصحابها أصولا بعد إخلائها من المعدات وتسليمها للمجالس المحلية.

جاء بيان مجلس قيادة الشرطة الحرة في إدلب في ظروف غامضة دون تبرير واضح لحل الشرطة الحرة وإصدار القرارات التي من شأنها إلغاء عمل سلك الشرطة بالكامل.

وقال أيضاً أنه حالياً هناك مفاوضات لتستلم حكومة الإنقاذ التابعة للهيئة كامل الريف الغربي لحلب، بما فيها حريتان وعندان والمناطق التي كانت تدار من أبناء مناطقها، ورفضت حكومة الانقاذ بقاء جهاز الشرطة الحرة، ومن أراد من عناصر الشرطة الحرة بالانضمام لشرطة الإسلامية التابعة للهيئة، سيخضع لدورات ودراسة أمنية.. منوها إلى أن معلوماته تستند لمصدر خاص، ولديه تسجيلات صوتية لقيادي في الشرطة الحرة وهو يوعز للعناصر بالتسريح.

فيما قال الصحفي محمد ابراهيم على حسابه الشخصي  في فيسبوك إنه "خلال أيام سيتم حل جهاز الشرطة الحرة في إدلب وريف حلب الغربي، وسيحل مكانهم جهاز الشرطة الإسلامية التابع لهيئة تحرير الشام، ويوم أمس قدم نائب رئيس الشرطة الحرة استقالته وسلم عهدته، وفتحوا باب التسريح للعناصر لمن يريد.

أقرأ أيضا: شرطة حلب الحرة لـ "أنا برس": قد نضطر إلى وقف الدوريات بشكل كامل

يذكر أن الشرطة الحرة تشكلت في ريف إدلب المحرر في الشهر الثامن من عام 2012 كانت عبارة عدة مراكز شرطية تمت تحت إشراف مجموعه من المنشقين من النظام السوري الذين لديهم علم تام بآلية عمل سلك الشرطة.