المزيد  
تركيا: لن نسمح للولايات المتحدة الأمريكية بتكرار سيناريو "منبج" شرقي الفرات
استراتيجية جديدة للتعامل مع اللاجئين المخالفين في إسطنبول بعد انتهاء المهلة
واشنطن تدين استهداف الرتل العسكري التركي.. والأمم المتحدة تحذر من تداعيات الحادثة
هيئة تحرير الشام تعيد التمركز جنوب خان شيخون
قبل انتهاء المهلة.. خوف وترقب بصفوف السوريين في اسطنبول
تعرفوا إلى عدد القتلى منذ خرق النظام وحليفه الروسي اتفاق وقف إطلاق النار
المخابرات الجوية تفرض سيطرتها على بلدات في درعا.. ومؤشرات تنذر بانهيار اتفاق التسوية
تعليق جديد من إيران على الاتفاق الأمريكي التركي بخصوص المنطقة الآمنة

النظام وحليفه الروسي يستهدف عشرات المدارس منذ شباط الماضي

 
   
10:20

http://anapress.net/a/22955783261306
مشاركة


النظام وحليفه الروسي يستهدف عشرات المدارس منذ شباط الماضي
جانب من آثار العمليات- أرشيفية

حجم الخط:

استهدفت 91 مدرسة في محافظة إدلب (شمال سوريا) من جانب النظام السوري وحليفه الروسي، وذلك خلال الحملة العسكرية المستمرة منذ شهر فبراير/ شباط الماضي وحتى الآن.

وطبقاً لما نشره "منسقو الاستجابة في الشمال السوري" في بيان، فإن تلك المدارس التي تم استهدافها "تتبع المجمعات التربوية التابعة لمديرية التربية والتعليم في محافظتي إدلب وحماة". وشدد الفريق على ضرورة اضطلاع "جميع الجهات المعنية" بمسؤوليتهم بالضغط على الجانب الروسي والنظام السوري، من أجل التوقف عن استهداف المنشآت التعليمية في المنطقة.

وكان الفريق قد وثق، الأسبوع الماضي، مقتل 912 مدنيًا في الشمال السوري، جراء القصف الذي ينفذه النظام السوري وروسيا، في إطار الحملة العسكرية التي بدأت منذ خمسة أشهر.

وأحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، الجمعة، عدد ضحايا التصعيد العسكري من جانب النظام والروس على محافظة إدلب وما حولها. وذكرت في تقرير لها أن محافظة إدلب وما حولها تتعرض إلى قصف عشوائي من قبل النظام السوري وحليفه الروسي منذ 11 أسبوعاً، بداية من 26 أبريل (نيسان) 2019 وحتى 12 يوليو (تموز).

ووثقت الشبكة مقتل 606 مدنياً، من بينهم 157 طفلاً لعى يد قوات الحلف السوري الروسي، و111 سيدة خلال 11 أسبوعاً. كما وثقت "27 مجزرة، 23 منهم ارتكبها النظام السوري، وراح ضحيتها 521 مدنياً، وأربعة مجازر ارتكبتها القوات الروسية، وراح ضحيتها 85 شخصاً".

وطبقاً لتقرير الشبكة، فإن "الحملة العسكرية على إدلب وما حولها شهدت عودة النظام السوري إلى سلاح البراميل المتفرجة والأسلحة الكيميائية". وللإطلاع على نص التقرير كاملاً: هنــا