المزيد  
العار يُلاحق المجتمع الدولي.. ستة أعوام على مجزرة الغوطة
داعش.. لا يزال يتمدد
تركيا: نمتلك معلومات عن لقاء مسؤولين أميركيين بمنظمة إرهابية في سوريا
كردستان العراق.. تزايد أعداد النازحين وتراجع أعداد اللاجئين السوريين
صحيفة موالية: التضخم يسجل أدنى مستوى في 2018 منذ بدء الأزمة
تركيا: لن نسمح للولايات المتحدة الأمريكية بتكرار سيناريو "منبج" شرقي الفرات
استراتيجية جديدة للتعامل مع اللاجئين المخالفين في إسطنبول بعد انتهاء المهلة
واشنطن تدين استهداف الرتل العسكري التركي.. والأمم المتحدة تحذر من تداعيات الحادثة

جيش العزة لـ "أنا برس": انتقلنا من مرحلة الصد إلى الهجوم

 
   
12:56

http://anapress.net/a/110064495409839
مشاركة


جيش العزة لـ "أنا برس": انتقلنا من مرحلة الصد إلى الهجوم
جيش العزة- أرشيفية

حجم الخط:

قال متحدث باسم جيش العزة النقيب مصطفى معراتي، إن الأمور تسير لصالح فصائل المعارضة في ريف حماة الشمالي، مشيراً إلى أنه "في الوقت الحالي لا توجد المزيد من التفاصيل التي يمكن الكشف عنها، إلا بعد انتهاء مراحل العملية التي تم إطلاقها كافة".

واكتفى الناطق باسم جيش العزة بالتأكيد على أن "الأمور ممتازة.. انتقلنا من مرحلة الصد (الدفاع) إلى الهجوم، ونقل المعركة إلى أرض العدو"، على حد قوله. (اقرأ/ي أيضاً: تركيا تدفع بتعزيزات عسكرية جديدة.. والوطنية للتحرير تعلن معركة "الفتح المبين").

وقبل يومين، وجه القيادي بجيش العزة المقدم سامر الصالح (مسؤول العلاقات السياسية والعسكرية )، رسائل إلى موالي النظام في ريف حماة الشمالي، وذلك بالتزامن مع العملية العسكرية التي تشنُّها فصائل الثوار في المنطقة.

وغرد عبر تويتر، قائلاً: "إخوتنا المدنيين في كافة المناطق المحيطة للاشتباكات أنتم أهلنا ونحن منكم اطردوا كافة النقاط العسكرية داخل وحول مناطقكم كيلا تتعرضوا لسوء". وأضاف: "النظام والروس والإيرانيون لا يهمهم قتلكم نحن تهمنا حياتكم وأرزاقكم أنتم بأمان مع مقاتلينا". (اقرأ/ي أيضاً: بالأسماء.. خسائر جديدة في صفوف جيش العزة).

وبنهاية الأسبوع الماضي تمكنت فصائل المعارضة ومن بينها جيش العزة، من السيطرة على عدد من المحاور في ريف حماة الشمالي بعد أن سيطرت عليها قوات النظام مؤخراً.

وتمكنت الفصائل، الخميس، من السيطرة على بلدات "الجبين وتل ملح وكفر هود" الإستراتيجية، والتي من خلالها تم قطع طريق إمداد قوات النظام الواصل بين مدينتي "محردة - السقيلبية" وذلك بعد تكبيد النظام عشرات القتلى والجرحى. (نرشح لكم: "الثورة" تفقد حارسها.. الساروت يحط الرحال بعد سنوات من كفاحه).

وجرَّاء الهجوم انسحبت القاعدة العسكرية الروسية في ريف حماة الغربي وأخلت مواقعها، في حين تداولت صفحات موالية للنظام شريطاً مصوراً يظهر هروباً جماعياً لعناصر الميليشيات المرتبطة بروسيا من قرية التريمسة في ريف حماة الشمالي؛ خوفاً من سيطرة الفصائل عليها.

وزعمت وسائل إعلام روسية أن الفصائل الثورية استخدمت غازات سامة في هجومها على مواقع الميليشيات المرتبطة بروسيا ونظام الأسد في ريف حماة الشمالي وذلك في محاولة منها لتبرير الهزيمة والانهيار السريع في صفوف الميليشيات.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن مصدر ميداني لم تسمه، قوله إن الفصائل الثورية استخدمت الغازات السامة والصواريخ والدبابات والمصفحات التركية في هجومها على نقاط الميليشيات في تل ملح وجبين بريف حماةوتذرعت بأن الانسحاب السريع للميليشيات كان بهدف التراجع إلى مواقع أكثر دفاعية لتفادي وقوع المزيد من الخسائر في صفوفها.