المزيد  
نقطة مراقبة تركية جديدة في إدلب.. ومعرة النعمان تحت وطأة الحصار
النظام السوري: ضفادع بشرية استهدفت المرابط البحرية في بانياس.. وموالون يسخرون
اتفاق أميركي تركي على ضرورة إيقاف التصعيد الروسي في إدلب
طهران: تم تكليف "فيلق القدس" بقمع المظاهرات في سوريا لمنع سقوط الأسد
اتهام بالسرقة الأدبية يُعيد للواجهة أزمة "التمييز ضد البدو"
إدلب.. سرقات بالجملة.. وملاحقات خجولة
قوات النظام تتكبد خسائر كبيرة في هجومها على ريف حلب
قوات سوريا الديمقراطية تؤكد استعدادها لحوار مباشر مع تركيا

قتلى وجرحى لقوات النظام بهجوم لـ "تحرير الشام" في محور "أم التينة" في ريف إدلب

 
   
12:15

http://anapress.net/a/31981065977429
مشاركة


قتلى وجرحى لقوات النظام بهجوم لـ "تحرير الشام" في محور "أم التينة" في ريف إدلب

حجم الخط:

أعلنت "هيئة تحرير الشام" عن تنفيذ هجوم مباغت على مواقع قوات النظام والميليشيات التابعة له، في محور قرية "أم التينة"، وقد أسفر الهجوم عن سقوط 10 قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام.

وقال أبو خالد الشامي المتحدث باسم الجناح العسكري لهيئة تحرير الشام لـ "أنا برس"، إن مقاتلي جيش أبي بكر الصديق التابع لهيئة تحرير الشام نفذوا هجوماً مباغتاً على مواقع قوات النظام في محور أم التينة، مشيرا إلى أن الهجوم أسفر عن سقوط أكثر من 10 قتلى و20 جريحاً في صفوف قوات النظام والميليشيات التابعة له.

وأوضح الشامي أن العملية المباغتة نشرت بين جنود النظام الخوف والهلع، وأربكت هذه العملية النظام، فاستهدف عن طريق الخطأ، ميليشياته المتهالكة على الأرض ليسقط على إثر ذلك عدد منهم قتلى وجرحى.

وأكد الشامي أن مقاتلي هيئة تحرير الشام يخوضون معارك عنيفة ضد قوات النظام على محور "أم التينة"، وتم قصف مجموعات النظام بالمدفعية وصدها، عند محاولتها التقدم على محور "أم التينة".

وفي محور أبو الضهور..  أشار الشامي، إن سلاح المدفعية التابع لهيئة تحرير الشام استهدف مواقع الميليشيات الأسدية في الكتيبة المهجورة والمشيرفة، وحققت إصابات مباشرة بلغت أكثر من 5 قتلى بينهم قائد ميداني، والعديد من الجرحى.

وكانت فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" أطلقت السبت الماضي عملية عسكرية ضد مواقع النظام في ريف إدلب الجنوبي الشرقي تحت اسم "ولا تهنوا"..  ووفقا للفصائل المقاتلة فقد أسفرت المعركة حتى الآن عن مقتل وجرح أكثر من 110 من قوات النظام وحلفائها من المليشيات الإيرانية واللبنانية.

وفي السياق ذاته.. نشرت "الجبهة الوطنية للتحرير" مقطعا مصورا تم التقاطه من الجو، يظهر استهداف آليات وعناصر تابعة لميليشيا أسد الطائفية حاولت التقدم على قرية أم تينة جنوب شرق إدلب أمس الأربعاء.

وأظهر المقطع قصف عناصر "الجبهة" بقذائف المدفعية الثقيلة تحصينات ومواقع مليشيا أسد في المنطقة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى بصفوف الميليشيا.