المزيد  
قصة مبادرة لدعم الليرة لم تستمر سوى لساعات.. "نشتري الليرة بيورو"
معارض إيراني لـ "أنا برس": اعتراف متأخر بإسقاط الطائرة..لإفلات خامنئي وقادة الحرس من المحاسبة
بهدف فتح جبهات حلب.. حملة تحت عنوان" حلب قصدنا.. وأنت السبيل"
الخبز في إدلب يسعر بالدولار.. وفي ريف حلب بالليرة التركية
وزير دفاع النظام يعترف بمشاركة سليماني في مجزرة "باب عمرو"
لينا هويان الحسن تتهم خالد خليفة.. وتُسائل لجنة البوكر
تجدد الغارات الروسية على ريف حلب.. ومزيد من الضحايا المدنيين
أردوغان: سنبقى في سوريا وقد نتوغل أكثر بداخلها

دوي انفجارات قرب مطار دمشق.. و"إسرائيل" تعلن إسقاط 4 صواريخ انطلقت من سوريا

 
   
10:33

http://anapress.net/a/100473631592576
مشاركة


دوي انفجارات قرب مطار دمشق.. و"إسرائيل" تعلن إسقاط 4 صواريخ انطلقت من سوريا

حجم الخط:

أعلنت وكالة "سانا" الناطقة باسم نظام الأسد، صباح اليوم الثلاثاء، عن سماع دوي انفجارات قرب المطار الدولي في العاصمة دمشق.. دون تقديم تفاصيل، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي أنه اعتراض 4 صواريخ انطلقت من سوريا نحو شمال البلاد.

وقال "الجيش الإسرائيلي" إن أنظمته الدفاعية أسقطت أربعة صواريخ انطلقت من سوريا نحو "إسرائيل" في وقت مبكر يوم الثلاثاء.

وأضاف "الجيش الإسرائيلي" أن صافرات الإنذار انطلقت شمال "إسرائيل" نتيجة صواريخ قادمة في هضبة الجولان وأنه تم تحديد أربع عمليات إطلاق من سوريا نحو الأراضي الإسرائيلية والتي اعترضتها الدفاعات الجوية الإسرائيلية ولم يتم رصد استهداف للتجمعات الإسرائيلية".

في حين أكدت وكالة "سبوتنيك" الروسية، أن الدفاعات الجوية التابعة لميليشيا أسد تصدت لأهداف معادية جنوب البلاد، وأسقطت عددا من الصواريخ، يرجح أنها إسرائيلية، في محيط مطار دمشق الدولي.

وكانت وسائل إعلام عبرية قالت أمس إن الجيش الإسرائيلي بدأ تمرينا عسكريا مفاجئا على مدار يومين متتاليين على الحدود مع سوريا ولبنان.. وأضافت أن التمرينات جاءت لفحص جاهزية القدرات العملياتية على الجبهة الشمالية مع سوريا ولبنان.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي إدرعي إنه "جرى تفعيل إنذارات في منطقة الجولان وتم اعتراض 4 صواريخ أطلقت من منطقة سوريا نحو إسرائيل صباح اليوم".

والجدير بالذكر أن آخر استهداف إسرائيلي لمناطق النظام كان في يوم 12 من شهر تشرين الثاني الجاري عندما استهدف القيادي من الجهاد الإسلامي "أكرم العجوري" بالقرب من مبنى من السفارة اللبنانية وعلى بعد أمتار من مبنى الأمن الوطني في حي المزة فيلات غربية وأسفر عن مقتل ابنه وشخصين آخرين.