المزيد  
إدلب وجدية الدعم الأمريكي لتركيا
أيقونة الثورة بيد نظام الأسد
من جديد.. تركيا تسيّر دورية مشتركة مع روسيا شمال شرق سوريا
الفصائل تعلن تحرير النيرب الإستراتيجية.. وجبل الزاوية تحت نيران الأسد
مع قرب انتهاء المهلة التركية.. مازالت قوات الأسد تتقدم في جنوب إدلب
إسرائيل تقصف دمشق للمرة الرابعة منذ بداية 2020
ماذا لو .. أُجبر الأسد على الانسحاب.. أو تراجع أردوغان عن تهديداته؟!
"سوريا الأسد".. بالمرتبة الأولى عالميا للدول الأكثر فقرا

توافق أمريكي تركي بخصوص وقف إطلاق النار في إدلب

 
   
11:43

http://anapress.net/a/258871304963183
مشاركة


توافق أمريكي تركي بخصوص وقف إطلاق النار في إدلب

حجم الخط:

أعلنت تركيا عن توافق الولايات المتحدة معها حول ضرورة الالتزام بوقف إطلاق النار في كل من ليبيا ومحافظة إدلب السورية.. وقالت الرئاسة التركية في بيان إن المتحدث باسمها "إبراهيم قالن": اتفق مع مستشار الأمن القومي الأمريكي "روبرت أوبراين" على أهمية الالتزام بوقف إطلاق النار في إدلب شمالي سوريا.

كما بحث الجانبان بحسب البيان الذي صدر أمس الخميس مذكرة التفاهم الروسية التركية المبرمة في "سوتشي" بشأن المحافظة.. واتفق "قالن" و"أوبراين" على حث الأطراف الليبية لتنفيذ وقف إطلاق النار إضافة إلى مؤتمر برلين المقرر عقده في العاصمة اﻷلمانية غداً.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن أمس أنه سيتم بحث ملف إدلب إلى جانب الملف الليبي في المؤتمر المقبل، مشيراً إلى عدم التزام نظام اﻷسد بالهدنة.

أقرأ أيضا: إدلب.. بين التصعيد الروسي والتصريحات الأمريكية الخجولة

وفي السياق ذاته أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية أمس الجمعة بياناً بشأن خرق روسيا ونظام الأسد لاتفاق وقف إطلاق النار في إدلب شمال غربي سوريا.

وأعربت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية "مورغان أورتاغوس" عن حزن بلادها إزاء الأنباء الواردة من إدلب وسقوط مزيد من الضحايا المدنيين في المنطقة بين عشية وضحاها.

وأضافت "أورتاغوس" : خرق آخر للهدنة، والمزيد من المدنيين الأبرياء يدفعون الثمن، ندين هذا العنف بأقوى العبارات، ومرة أخرى ندعو روسيا ونظام الأسد لوقف هذه الهجمات الوحشية".

وأكدت الولايات المتحدة في بيان لسفارتها في دمشق استعدادها لاتخاذ أقوى الإجراءات الدبلوماسية والاقتصادية ضد نظام الأسد وأيّ دولة أو فرد يساعده في أعماله الوحشية طالما أن الهجمات مستمرة في إدلب.

جدير بالذكر أن مسؤولين في الخارجية الأمريكية عقدوا خلال اليومين الماضيين اجتماعات مكثفة مع قيادات في الفصائل الثورية والائتلاف الوطني السوري، أكدوا خلال الاجتماعات على اهتمام الولايات المتحدة بملف إدلب وأنها تعمل على وضع حد لانتهاكات روسيا ونظام الأسد فيها.