المزيد  
صحيفة إيرانية تهاجم بشار الأسد.. وتصفه بـ "المخنث والناكر للجميل"
"سقوط العالم الإسلامي".. نظرة حامد عبدالصمد لمستقبل العالم العربي
أردوغان يؤكد استمرار عملية "غصن الزيتون".. وهكذا ردت المعارضة التركية
تفاصيل عملية "غصن الزيتون" في عفرين.. وردود الأفعال
شتاء قاسي يلاحق اللاجئين السوريين في مخيمات النزوح (فيديو)
قاعدة حميميم تستطلع آراء السوريين حول "ماذا تعني روسيا بالنسبة لك؟".. تعرف على ردود الأفعال
قيادي بحزب الاتحاد الديمقراطي يتحدث عن معركة عفرين.. فماذا قال؟
وزير التعليم العالي بالحكومة المؤقتة لـ "أنا برس": هذه أهداف "فروع الجامعة الإيرانية" في سوريا

بسام القوتلي لـ "أنا برس": تراكم الجهود يؤدي في النهاية لفشل سوتشي‎

 
   
10:56


بسام القوتلي لـ "أنا برس": تراكم الجهود يؤدي في النهاية لفشل سوتشي‎

جهودٌ كبيرة تبذلها منظمات المجتمع المدني السورية المعارضة في سياق الحشد لرفض مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي دعت إليه روسيا في مدينة "سوتشي"، كان أبرزها البيان الذي وقعت عليه 133 منظمة مجتمع مدني سورية مؤخرًا وتم إرساله إلى الأمم المتحدة.

وفي هذا السياق، يتحدث لـ "أنا برس" مدير مجموعة العمل من أجل سوريا بسام القوتلي بسام القوتلي، أحد الذين لعبوا دروًا في التنسيق لتلك الحملة التي تشاركت فيها مؤسسات المجتمع المدني السورية المعارضة.

وقال القوتلي: نظمنا عملية جمع توقيعات لـ ١٣٣ مؤسسة مجتمع مدني (منظمات ومجالس محلية) ضد مشاركة الأمم المتحدة في مؤتمر سوتشي. (للمزيد عن تفاصيل البيان الصادر عن 133 منظمة مجتمع مدني سوري).

وتابع: كان قد وصلنا أنه هنالك مناقشة ضمن الأمم المتحدة للمشاركة وقررنا أنه يجب علينا التأثير في هذا النقاش. وتم إرسال البيان للأمم المتحدة ومجموعة من الدبلوماسيين المعنيين بالشأن السوري.

 نجاح المسار السياسي يعتمد على وجود توافق روسي أمريكي.. وبوادر هذا التوافق غير واضحة بعد

وحول توقعاته لمدى فعالية تلك التحركات وما سوف يترتب عنها، استطرد قائلًا: نتوقع أن يضاف هذا الضغط لضغوطات أخرى تقوم بها جهات معارضة أخرى.. سنقوم بالبناء على البيان وإرساله لجهات مختلفة. طبعًا جزء مننا سيشارك في فعاليات أخرى تصب في نفس المجال.

وشدد على أن تراكم الجهود سوف يؤدي في النهاية إما إلى فشل مؤتمر سوتشي أو تأجيله، وفي الحالتين هذا مهم حتى لا يتم تدمير مفاوضات جنيف المجمدة أصلاً لصالح حلول أخرى لا تخدم الشعب السوري.

وعن الدور الذي لعبته مجموعة العمل من أجل سوريا التي يترأسها، قال: نحن قمنا بوضع البيان وجمع التوقيعات وتحويله للأمم المتحدة، بما يعني أننا نظمنا العمل بمساعدة المجتمع المدني السوري.. وقد جاء هذا بعد بناء على بعض الخبرة في حملتنا السابقة "نرفض منصة موسكو" والتي شهدت حراكاً شعبياً كبيراً في سوريا وخارجها.

وبسؤاله عن تقديره لمسار العملية السياسية في الوقت الراهن في ضوء التطورات التي يشهدها الملف السوري، قال القوتلي في معرض حديثه مع "أنا برس": للأسف نجاح المسار السياسي يعتمد على وجود توافق روسي أمريكي، وبوادر هذا التوافق غير واضحة بعد.

واستطرد: دورنا نحن الإبقاء على مصالح الشعب السوري ضمن المعادلة، حتى لا يقوم اي حل على حساب هذه المصالح.. ضرورة عدم الاستسلام.. التغيير يستغرق الكثير من الوقت ومن المعيب أن نرمي كل تضحيات الشعب السوري خلال السنوات السبع الماضية، حتى نعود لنقطة البداية.

 

وأصدرت عدد من مؤسسات المجتمع المدني (133 مؤسسة) بيانًا موحدًا حول مؤتمر سوتشي، ووصفته بكونه "خطر على عملية السلام في سوريا"، كما أنه "يزيد من تقويض عملية السلام في جنيف وجميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة".

وجاء ضمن البيان أن المجتمع المدني السوري يقر بأن عملية جنيف تعاني من عيوب كثيرة، إلا أنها لا تزال المسار السياسي الشرعي الوحيد الذي يعتبره الشعب السوري محايدا. ومن الأهمية بمكان أن تواصل الأمم المتحدة التأكيد من جديد على أولوية قرار مجلس الأمن 2254 الذي وضع تسلسلا واضحا لعملية سياسية ذات مصداقية تبدأ بالانتقال السياسي، يليها استفتاء دستوري وإجراء انتخابات حرة ونزيهة. يقوض مؤتمر سوتشي أولوية قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 وعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة ويخاطر بتوفير الشرعية لنظام الأسد. إن مشاركة المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا السيد ستافان دي ميستورا في مؤتمر سوتشي تمثل خروجا خطيرا عن عملية جنيف التي تقودها الأمم المتحدة.