المزيد  
نشر القوات الروسية والتركية في إدلب.. بين خفض التوتر والتقسيم
القائمة الكاملة لمطالب دول "معسكر المقاطعة" من "قطر"
القصة الكاملة للخلاف بين الداعيات ونساء مدينة ادلب وتطوره إلى المحاكم
تصريحات "ماكرون" حول "الأسد" تكشف عن وجهه القبيح
تضارب في قرارات البقاء في سوريا والعودة إلى تركيا بعد انتهاء إجازة العيد
حرب المعابر والحدود تلغى الهدنة المتفق عليها في درعا
معلومات عن "مهندس سياسات المملكة".. ماذا يعني تعيين "محمد بن سلمان" وليًا للعهد؟
السلاح الأبيض في بلدة يلدا يؤرق المدنيين .. وسط عجز عن إيجاد الحلول

انفوجراف.. خروقات النظام تكتب نهاية «الهدنة»

 
   
11:20


انفوجراف.. خروقات النظام تكتب نهاية «الهدنة»

تكتب الخروقات التي ترتكبها قوات النظام والطيران الروسي نهاية الهدنة في سوريا، وهي الهدنة الموقعة في 29 ديسمبر 2016، وشهدت جملة من الخروقات لاسيما في "وداي بردي" دفعت إلى إعلان فصائل عسكرية نهاية تلك الهدنة.

واعتبر قادة فصائل المعارضة السورية الموقعون على اتفاق وقف إطلاق النار في أنقرة الأسبوع الماضي 30 ديسمبر/كانون أول، في وقت متأخر الأحد، الهدنة منتهية؛ إثر خروقات النظام المستمرة، لا سيما في وادي بردى.

فيما أعلن المركز الروسي للمصالحة في حميميم بسوريا قبل يومين أنه يلاحظ وجود توجه نحو انخفاض عدد انتهاكات الهدنة في سوريا، وزيادة الثقة بين أطراف النزاع.

وفي الأسبوع الأول من الهدنة وقع 178 خرقًا، أدت لمقتل 11 شخصًا من بينهم سيدة وجنينها، وفق إحصائيات الشبكة السورية لحقوق الإنسان وعمليات الرصد. ويوحي الواقع الحالي بأن الهدنة لن تصمد طويلًا في ضوء تلك التطورات، الأمر الذي دفع قوى دولية لإصدار بيانات تحث على ضرورة استمرار الهدنة والمضي قدمًا في المسار السياسي.

وإلى ذلك، تجتمع الهيئة العليا للمفاوضات اليوم (الثلاثاء) في الرياض لبحث الموقف من مؤتمر "الأستانة". وسط ترجيحات بقبولها المشاركة في المؤتمر المرتقب بنهاية الشهر الجاري.