المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

منسقو الاستجابة: الجهات الدولية تعمل بازدواجية وتفضل مساعدة مناطق النظام على المناطق المحررة

 
   
11:16

http://anapress.net/a/805948732012454
159
مشاهدة



حجم الخط:

نشر مكتب تنسيق الدعم لدى منسقو استجابة سوريا على صفحته الرسمية في فيسبوك بياناً يدين فيه ازدواجية التعامل التي تقوم بها بعض الجهات الدولية، عند تفضيلها تقديم الدعم للمناطق الواقعة تحت سيطرة النظام السوري مقابل تجاهلها 6 مليون سوري يعيشون في أصعب الظروف في الشمال السوري في مواجهة فايروس كورونا وتحت خطر يهدد حياتهم دون أدنى المقومات التجهيزات اللازمة للحماية.

 

وقال مكتب تنسيق الدعم، أنّ العديد من الجهات الدولية المعنية بالشأن السوري تواصل تقديم الدعم لمناطق سيطرة النظام السوري وغيرها من المناطق الاخرى وتقديم المساعدات الخاصة بمجابهة فيروس كورونا المستجد COVID-19، وسط تجاهل واضح لمناطق الشمال السوري والاستهتار بأرواح ستة ملايين مدني، بينهم أكثر من مليون ونصف قاطنين ضمن مخيمات ويفتقدون لأدنى المقومات الأساسية.

وأضاف البيان الصادر عن منسقي الاستجابة، أننا نعبر عن رفضنا القاطع ازدواجية المعايير التي تقوم بها بعض الجهات الدولية اتجاه حقوق المدنيين في الشمال السوري، من حيث منع أو إبطاء دخول المساعدات الخاصة بمجابهة فيروس كورونا المستجد COVID-19، وتحويلها إلى مناطق سيطرة النظام السوري وغيره في خرق واضح لمعايير العمل الإنساني وأبرزها الحيادية في التعامل مع كافة الجهات.

وأكّد مكتب الاستجابة أنّ حالة القطاع الطبي في الوقت الحالي في اسوء أوضاعه نتيجة إخراج عشرات المشافي والنقاط الطبية عن العمل، نتيجة استهداف قوات النظام وروسيا لها، وهي غير قادرة على التعامل مع الانتشار المتسارع لفيروس كورونا المستجد COVID-19.

يذكر أنّ قوات النظام السورية تواصل خرقها لوقف إطلاق النار في الشمال السوري الذي تم الإعلان عنه في تاريخ 5 آذار من عام 2020، حيث تتعمد قوات النظام السورية والروسية استهداف المناطق السكنية في قرى وبلدات إدلب وريف حلب.




كلمات مفتاحية