المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

هيئة سياسية ثورية من أبناء دير الزور شمالي سوريا

 
   
13:57

http://anapress.net/a/236800010145586
217
مشاهدة


هيئة سياسية ثورية من أبناء دير الزور شمالي سوريا

حجم الخط:

شكلت مجموعة من الرابطات والهيئات الثورية المدنية الناشطة، وأبناء دير الزور، أمس السبت 7 تشرين الثاني، الهيئة السياسية الثورية للمحافظة، بأهداف تصل إلى توحيد الجهود السياسية للمنطقة، وتمثيلها كمدينة فاعلة ذات أهمية.

 

أعلن أبناء دير الزور عن الجسم الجديد من خلال مؤتمرين إحداهما في مدينة الباب في ريف حلب شمالي سوريا، والآخر في أورفا جنوبي تركيا، تحت مسمى "خلاصنا بوحدتنا"، مؤكدين على الالتزام الكامل بأهداف الثورة السورية، وموضحين أن هذا الجسم جاء رداً على محاولات التمثيل الفاشلة التي تمت بالمحافظة خلال السنوات السابقة.

بينما أكد المتحدث باسم الهيئة العامة في المؤتمر "معاذ الطلب"، أنه لا يخفى على أحد من أبناء دير الزور الثائرين أو المعارضين حجم ما كابده أبناء المدينة من قتل وتهجير واعتقال وتدمير من قبل نظام الأسد أولاً ثم من قبل العديد من الأطراف التي تناوبت وتحاربت على أرضها، ليتحول أصحاب الأرض الحقيقين إلى الخاسر الوحيد نتيجة هذه الصراعات.

وقال الطلب أنه لا يخفى على أحد أيضاً ما سلكه متصدرو المشهد السياسي الممثل للمحافظة، على مدا ما يقارب تسعة أعوام وفق اجندات دولية، وما تبع ذلك أيضاً من تعنت للبقاء في هذه المراكز على الرغم من معارضة كافة الشرائح الثورية لهم.

وأوضح "الطلب" أيضاً أن الفترة الماضية امتلأت بمحاولات فاشلة لتأسيس مظلة سياسية شبه جامعة لكي تتصدر المشهد السياسي، وعلى الرغم من مراراة التجارب فهي تمثل حالت تطور طبيعي لشعب منع حق الكلام على مدى سنوات طويلة.

وأضاف معاذ أن اليوم يجتمع ممثلون عن عشرين رابطة ثورية لأبناء دير الزور في الشمال السوري، وما يقارب المائة والعشرين ثائراً مستقلاً منتشرين في أنحاء العالم، وبجهود مضنية غير محدودة من بعض الشخصيات على مدى شهور عديدة، استطعنا الإعلان عن تشكيل مظلة ثورية لأبناء دير الزور تسعى لأن تكون جامعة لكل التكتلات والتوجهات الثورية، وتهدف لأن تكون أيضاً الغطاء الثوري لأي قرار مستقبلي يخص المحافظة.

معاذ طلب: "لا مبادرات ترقى لتضحيات أهالي دير الزور"

ووجه معاذ خلال حديثة كلمة لأهال دير الزور، قائلاً: "نحن نعلم أنه لا يوجد هناك من مبادرات ترقى إلى حجم تضحياتكم، ولا ما هو قادر على إطفاء نيران معاناتكم، وما يهدئ من قسوتها، إلا أنّ هذا التشكيل بحاجة إلى دعمكم، وإلى ثقتكم، فهو يسعى أن يكون جزءاً منكم، فبدون تأييدكم سيبقى هذا التشكيل عبارة عن حبر على ورق، فهذه الهيئة حالياً لا تمثل سوى رابطاتها وأصوات الشخصيات المشكلة لها، وتسعى لأن تمثل أكبر شريحة ثورية، فالانضمام إليها متاح للجميع وفق المعايير المناسبة".

"هيئة مستقلة بقرارات ذاتية"

بينما أكدت اللجنة العامة للمؤتمر أن الهيئة مستقلة بقراراتها ولا تتبع لأجندة دولية ولا ترتبط بمؤسسات معارضة.

واعتمدت الهيئة على جمع كافة الأجسام والرابطات والهيئات الثورية المدنية الناشطة بالإضافة إلى كل من يرغب بالانضمام من أبناء المنطقة وعدم اللجوء إلى الطريق الذي ينتهي بجسم جديد لا قيمة له.

يذكر أنه تم تحديد لجنة خاصة لصياغة الرؤية السياسية وأخرى لوضع مسوّدة النظام الداخلي، بالإضافة إلى لجنة للتواصل وضم الشخصيات المستقلة الناشطة والفاعلة من أبناء المحافظة إلى الهيئة العامة، وأخيراً لجنة تحضيرية لإعداد المؤتمر التأسيسي، وبعد نهاية المؤتمر انطلقت عملية انتخاب المكتب التنفيذي للهيئة والمؤلف من 45 شخصية من أصل 196 عضواً ترشح منهم 86 مرشحاً.




كلمات مفتاحية