المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

مناشدات لإنقاذ خمس عائلات سورية في مصر من مصير غامض

 
   
14:00

http://anapress.net/a/233541955404338
175
مشاهدة


مناشدات لإنقاذ خمس عائلات سورية في مصر من مصير غامض

حجم الخط:

أوضاع صعبة تعيشها خمس أسر سورية، محتجزة في مركز إدفو (أقصى جنوب مصر)، عقب أن تك توقيفها لدى التسلل إلى مصر عبر حدود السودان. (لمتابعة تفاصيل الواقعة: عائلات سورية تستغيث بالسلطات المصرية: لا تحكموا علينا بالإعدام).

وفي فيديو مباشر بثه عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تحدث المحامي المصري الشهير في صفوف السوريين بمتابعته قضايا وشؤون السوريين داخل مصر، يوسف المطعني، عبر فيه عن تضامنه مع الأسر الخمس، وناشد السلطات المصرية على رأسها رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، من أجل التدخل؛ لإنقاذ تلك الأسر.

وطبقاً للمطعني في فيديو عنونه بـ "رسالة إلى الحكومة المصرية"، فإن "القانون يقر بأن التسلل غير الشرعي مرفوض تماماً (وهذا نص القانون)، ولكن روح القانون تقول غير ذلك،  كما أن التراجع عن قرار ترحيل العائلات الخمس المتخذ من قبل السلطات المصرية، أيضاً قد يكون قانوني، على اعتبار أن مصر سبق ووقعت على اتفاقات دولية مختلفة، منها معاهدات القانون الدولي الإنساني، وتقر بحماية الفارين من النزاعات".

دولة السودان إن قبلت دخول العائلات الخمس، فإن الأمر يحتاج إلى إذن دخول، وهذا الإذن مكلف جداً
المطعني

وقال إن هناك خمس عائلات سورية، من بينهم أطفال ونساء، دخلوا مصر عن طريق السودان كغيرهم من كثيرين هربوا من قتل وحرب ودمار في بلدهم سوريا، ولقد اختاروا مصر على أساس أنها الشقيقة الكبرى للدول العربية، مشدداً على أنه  "للأسف الشديد صدر قرار بترحيلهم، وهم حتى الآن لا يعرفون إلى أين يذهبون؟!".

وأكد على أن دولة السودان إن قبلت دخول العائلات الخمس، فإن الأمر يحتاج إلى إذن دخول، وهذا الإذن مكلف جداً، علاوة على أن سوريا لا يستطيعون العودة إليها، باعتبارهم قد فروا منها بالأساس (..) قرار الترحيل الأخير الصادر بحق العائلات الخمس هو قرار جديد بالنسبة للأمن المصري الذي عادة ما يُدخل العائلات السورية ويُقنن أوضاعهم.

كما ناشد المحامي المصري المختص بقضايا السوريين، الحكومة بالتدخل، على اعتبار أن القضية مرتبطة بحالات إنسانية يجب التعامل معها بروح القانون لا بنصه، ذلك أنهم هاربون من دمار ومأسي، وأن بينهم أطفالاً مريضة وآخرون يعانون من حالات نفسية شديد، مطالباً المسؤولين بالتراجع عن قرار الترحيل الصادر بحق العائلات الخمس.

تزامن ذلك مع مناشدات مختلفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عبر خلالها عديد من السوريين والمصريين على حد سواء عن تضامنهم مع قضية الأسر السورية الخمس، مطالبين بالسماح بدخول مصر وتقنين أوضاعهم.

 

 




معرض الصور