المزيد  
ابنة "ترامب" تعارض موقف والدها حول "اللاجئين السوريين"
جولة جديدة من "أستانا".. وهذه أبرز المحاور الرئيسية
ضربة إسرائيلية... ورسائل موجه لإيران وروسيا
بعد إخفاق مجلس الأمن في سوريا.. ترامب يشعر بخيبة أمل
غارات اسرائيلية تستهدف محيط مطار دمشق الدولي
القصف الجوي يُدمر 8 مشافي ميدانية في إدلب خلال شهر أبريل
مجلس قيادة الثورة يعلن مدينة تدمر منكوبة ويناشد المنظمات بمساعدة النازحين
مشروع لإعادة تشكيل جيش الفتح

لهذه الأسباب انسحبت المعارضة من مدينة صوران

 
   
09:40


لهذه الأسباب انسحبت المعارضة من مدينة صوران

تمكنت قوات الأسد والميليشيات الأجنبية الموالية لها وبدعم من الطيران الروسي مساء الامس الأحد السادس عشر من /أبريل/ آذار الجاري، من استعادة السيطرة على بلدة صوران الاستراتيجية بريف حماة الشمالي بعد معارك عنيفة خاضتها ضد فصائل المعارضة المسلحة.

و أفادت مصادر ميدانية عن تنفيذ الطيران الحربي لأكثر من 30 غارة جوية استهدفت خلالها مدينة " كفرزيتا واللطامنة" بالصواريخ المظلية مما أدى لسقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، لافتاً الى أن معظم المقاتلين الى جانب الأسد، هم من الميليشيات الإيرانية و اللبنانية التابعة لحرب الله والحرس الثوري.

وبحسب تصريح أحد قادة جيش العزة لوكالة "رويتيرز" فإن القصف الهستيري الذي تعرضت له "مدينة صوران" خلال الـ 48 ساعة الماضية كان لها السبب الرئيسي في انسحاب المعارضة منها.

وفي سياق آخر تمكنت فصائل المعارضة يوم الأمس من تعطيل العمل في مطار حماه العسكري، بعد استهدافه من قبل" جيش النصر وجيش العزة" بأكثر من 40 صاروخ غراد الأمر الذي أسفر عن تدمير مقاتلة حربية و تفجير مستودع للذخيرة، بالإضافة لتدمير برج الإشارة.

هذا و ﻭتعتبر ﺑﻠﺪﺓ ﺻﻮﺭﺍﻥ ذات أهمية في ﺭﻳﻒ ﺣﻤﺎﺓ ﺍﻟﺸﻤﺎﻟﻲ ، ﻧﻈﺮﺍ ﻟﻤﻮﻗﻌﺎ ﺍﻻﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻲ ﻭﻟﻤﺴﺎﺣﺘﻬﺎ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ،  حيث تقع إلى الشمال من المدينة بمسافة 18 كيلومترا. وتكتسب أهمية عسكرية لكونها واقعة على أوتستراد حلب دمشق الدولي، ومنها يمكن الانطلاق باتجاه مدينة حماه من محور الطريق الدولي.