المزيد  
طهران: تم تكليف "فيلق القدس" بقمع المظاهرات في سوريا لمنع سقوط الأسد
اتهام بالسرقة الأدبية يُعيد للواجهة أزمة "التمييز ضد البدو"
إدلب.. سرقات بالجملة.. وملاحقات خجولة
قوات النظام تتكبد خسائر كبيرة في هجومها على ريف حلب
قوات سوريا الديمقراطية تؤكد استعدادها لحوار مباشر مع تركيا
إدلب والطرق الدولية خط أحمر لروسيا!
بغطاء مكثف للطيران الحربي.. النظام يتقدم باتجاه معرة النعمان
ماذا تعرف عن "فيروس كورونا".. الرعب الذي يجتاح الصين

اللجنة الدستورية تفشل في عقد الجولة الثانية بعد انسحاب وفد النظام

 
   
13:49

http://anapress.net/a/559362488765515
مشاركة


اللجنة الدستورية تفشل في عقد الجولة الثانية بعد انسحاب وفد النظام

حجم الخط:

فشلت اللجنة الدستورية السورية بعقد الجولة الثانية لاجتماعاتها، في جنيف، لرفض أعضائها عن النظام جدول أعمال تقدم به أعضاء المعارضة.

وذكرت وكالة أنباء النظام السوري (سانا) أن وفد الأخير انسحب "لعدم حصوله على رد حول مقترحه لجدول الأعمال، حيث كان من المقرر عقد اجتماعات الجولة الثانية".

وأضافت: "الوفد الوطني اقترح جدول أعمال لمناقشات اللجنة تحت عنوان ركائز وطنية تهم الشعب السوري، وتتضمن الركائز مجموعة بنود وطنية للاتفاق عليها كأساس لعمل اللجنة ككل".

أقرأ أيضا: انطلاق الجولة الثانية للجنة الدستورية.. والعريضي يكشف لـ "أنا برس" رؤية وفد المعارضة

وكان من المقرّر أن تبدأ اليوم أولى جلسات اللجنة المصغرة في الجولة الثانية من اجتماعات جنيف التي انطلقت يوم 30 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

من جانبها قالت "الهيئة العليا للمفاوضات" (المعارضة) إن رئيس وفد المعارضة السورية، هادي البحرة قدم جدول أعمال قبل 4 أيام، تضمن دراسة للمقدمة والمبادئ الأساسية للدستور.

جاء ذلك على لسان يحيى العريضي المتحدث باسم "هيئة التفاوض" في مؤتمر صحفي نشر عبر حساب "اللجنة الدستورية السورية" في "فيس بوك".

وتابع العريضي: "اليوم صباحاً قدم الكزبري (رئيس وفد نظام الأسد) اقتراحاً، وقال إنه جدول أعمال يتضمن الثوابت الوطنية التي يجب أن تناقش قبل أي عمل".

وتتألّف اللجنة المصغرة من 45 عضواً، يشكلون وفدا النظام والمعارضة والمجتمع المدني بالتساوي (15 عضواً لكل وفد).

وكانت الجولة الأولى من اجتماعات المجموعة المصغرة قد اختتمت أعمالها، في جنيف، في 8 من تشرين الثاني الحالي.. إذ قدمت المجموعات الثلاث، المعارضة والنظام والمجتمع المدني، أوراقاً كان من المفترض أن تتم دراستها قبل بدء الجولة الثانية المقررة،انطلاقتها امس الاثنين.