المزيد  
واشنطن تؤكد استعدادها لدعم تركيا فيما يخص إدلب
ميلشيا الحشد الشعبي العراقي يرسل مقاتليه إلى خطوط الجبهة في إدلب
عميد كلية الطب بدمشق: أكثر من 150 ألف حالة إصابة بـ "كورونا" في دمشق وحدها
بينهم قتلى من الحرس الثوري.. غارات على مواقع للميليشيات الإيرانية بدير الزور
ميشيل عون: وجود السوريين في لبنان "عبئاً كبيراً" .. ونطلب مساعدة "الهجرة الدولية" لإعادتهم
آلاف العناصر من "داعش" لا يزالون يتحركون بحرية تامة بين سوريا والعراق
مشافي حلب تعاني من نفاد أكياس الجثث بسبب فيروس "كورونا"
وفد المعارضة لـ "أنا برس": تم إلغاء أعمال اللجنة الدستورية بسبب اكتشاف 3 حالات بـ "كورونا"

قوات المعارضة تتصدى لتقدمات النظام في ريف اللاذقية

 
   
18:59

http://anapress.net/a/128495695408026
613
مشاهدة


قوات المعارضة تتصدى لتقدمات النظام في ريف اللاذقية

حجم الخط:

تصدت الفصائل المقاتلة المعارضة في ريف اللاذقية اليوم لمحاولتي تقدم لقوات النظام على محور قرية عين عيسى، في جبل التركمان، ومحاولة أخرى للتقدم على محور قرية الكبانة، في جبل الأكراد.

وقالت مصادر من ريف اللاذقية "إن فصائل المعارضة تصدت لتقدمات النظام وسط قصف مدفعي، وصاروخي كبير، على المحورين، في الوقت الذي قام به الطيران الحربي، والمروحي بالقصف العشوائي، بعشرات الصواريخ الفراغية، والبراميل المتفجرة، مستهدفا محور الكبينة، وكافة المناطق المحررة، على طول خطوط التماس، مع قوات النظام".

وذكر مصدر عسكري من خطوط القتال، على جبهة التركمان، أن النظام يحاول التقدم، ولكن معنويات الفصائل المعارضة المسلحة عالية، وهم من أبناء المنطقة، الذين يدافعون عن أرضهم، ويعرفون الطبيعة الجغرافية، ويتمسكون بالأرض. ويجيدون المناورة، والالتفاف، والاستفادة من التضاريس الأرضية، والتمويه.

وكانت فصائل المعارضة قد استعادت العديد من النقاط، التي تقدمت إليها قوات الأسد، والميليشيات الإيرانية، وتحت الغطاء الناري الكثيف، من قبل الطيران الروسي، والمروحيات الحربية، في وقت سابق من هذا الشهر.

ويعتبر محور الكبانة من أهم النقاط العسكرية، في كل جبهة الساحل لموقعه الاستراتيجي المشرف على مساحات واسعة، من إدلب وحماة.

ويذكر أن محاولات النظام للتقدم على محور الكبانة، تتكرر يومياً، وكذلك على محاور عين عيسى.

وماتزال خسائر النظام الكبيرة مستمرة، حيث وصلت عشرات الجثث من قتلاه إلى مشافي اللاذقية، خلال الأسبوع الحالي، وسط تذمر كبير من الموالين الذين يدفعون الثمن.




معرض الصور