المزيد  
أيقونة الثورة بيد نظام الأسد
من جديد.. تركيا تسيّر دورية مشتركة مع روسيا شمال شرق سوريا
الفصائل تعلن تحرير النيرب الإستراتيجية.. وجبل الزاوية تحت نيران الأسد
مع قرب انتهاء المهلة التركية.. مازالت قوات الأسد تتقدم في جنوب إدلب
إسرائيل تقصف دمشق للمرة الرابعة منذ بداية 2020
ماذا لو .. أُجبر الأسد على الانسحاب.. أو تراجع أردوغان عن تهديداته؟!
"سوريا الأسد".. بالمرتبة الأولى عالميا للدول الأكثر فقرا
تركيا تغلق مجالها الجوي أمام الطائرات الحربية الروسية

415 مليون طفل في مناطق النزاع.. أرقام صادمة

 
   
14:14

http://anapress.net/a/976345496709097
مشاركة


415 مليون طفل في مناطق النزاع.. أرقام صادمة

حجم الخط:

أعلنت منظمة "أنقذوا الأطفال" الخيرية، أن النزاعات الحربية تصير أكثر خطورة بالنسبة للأطفال والمراهقين.

وأوضحت المنظمة أمس الخميس في تقريرها الذي حصلت "أنا برس" على نسخة منه اليوم "حرب ضد الأطفال"، أن هناك نحو 415 مليون فتاة وصبي ينشئون في أماكن حرب على مستوى العالم حالياً.

وأضافت المنظمة في تقريرها الذي يستند إلى أرقام تعود إلى عام 2018، أن نحو 149 مليون طفل ينشئون في أخطر الظروف الحياتية، لافتة إلى أن عدد انتهاكات حقوق الإنسان قد ارتفع، وأوضحت المنظمة أن طفلاً من كل ستة أطفال ينشئ في منطقة نزاع.

وقالت رئيسة مجلس إدارة المنظمة سوزانا كروجر: "منذ عام 2005 تم تشويه 95 ألف طفل وقتلهم، وتم اختطاف عشرات الآلاف. ويتعرض أطفال خلال النزاعات لاستغلال جنسي أو لتجنيد قسري، ويتم حرمانهم بشكل منهجي من المساعدات الإنسانية. إنه لأمر مروع أن العالم يشاهد، بينما يتم استهداف أطفال دون عقاب".

وأضافت كروجر أنه دائماً ما يتم استهداف مدارس ومستشفيات بصورة متكررة، لافتة إلى أن ملايين الأطفال ليس لديهم إمكانية الحصول على التعليم أو الخدمات الصحية.

وبحسب البيانات، لقى 12125 طفلاً على الأقل حتفهم أو أصيبوا بسبب أعمال عنف اقترنت بنزاعات خلال عام 2018 وحده. وأوضح التقرير أن ذلك يمثل زيادة بنسبة 13%، لافتاً إلى أن عدد الفتيان الذين قتلوا خلال ذلك بسبب الحرب يزيد كثيراً عن الفتيات، فيما زاد معدل تعرض الفتيات للاغتصاب أو الزواج القسري أو أية أشكال أخرى من الاستغلال الجنسي.

وذكر التقرير أن 87% من جميع حالات العنف الجنسي المثبتة تتعلق بفتيات.. كما زاد عدد الهجمات المسجلة على مدارس ومستشفيات بنسبة 32% وبلغ إجمالي عددها 1892 في عام 2018.

وكانت أكثر عشر دول خطورة بالنسبة للأطفال في العالم في عام 2018، هي أفغانستان والكونغو والعراق واليمن ومالي ونيجيريا والصومال وجنوب السودان وسوريا وجمهورية أفريقيا الوسطى.